الوسواس القهري





الوسواس القهري أحد الأمراض العصابية التي يعلم فيها المريض علم اليقين بعدم صحة أفكاره. إلا أن هذه الأفكار تلازمه وتحتل جزءاً من الوعي والشعور عنده، وعادة يأتي المرض في هيئة أفكار أو اندفاعات أو مخاوف، وقد يكون في هيئة طقوس حركية مستمرة أو دورية مع يقين المريض بتفاهة هذه الوساوس ولا معقوليتها، وعلمه الأكيد أنها لا تستحق منه هذا الاهتمام مثل تكرار ترديد جمل نابية أو كلمات كفر في ذهن المريض، وعادة ما يحاول المريض مقاومة هذه الوساوس وعدم الاستسلام لها، ولكن مع طول مدة المرض قد تضعف درجة مقاومته، وقد تتسبب هذه الوساوس بقوتها القهرية مشاكلُ اجتماعية والآم نفسية وعقلية تؤثر في حياة الفرد وأعماله الاعتيادية، وقد تعيقه تماماً عن ممارسة حياته بشكل طبيعي.

حول هذا الموضوع ناخذكم في حوار حي ومباشر مع الدكتورة رقية بنت محمد المحارب والدكتور محمد عبدالعظيم سيد استشاري نفسي اكلينيكي وذلك يوم الاحد 11-3-1430هـ من الساعة 6-8 مساءً
نستقبل اسئلتكم واستفساراتكم عبر البريد الالكتروني :
[email protected]
الأحد 08-مارس-2009
من 18:00 إلى 20:00 بتوقيت مكة المكرمة| من 15:00 إلى 17:00 بتوقيت جرينتش

هبه معتز
اعاني من وسواس العلو في الذات وأرى نفسي أني دائما لا أخطئ ابدا ؟ ماهو الحل ؟
ماذا تقصدين بالعلو في الذات، وطالما أنت مدركة أن العلو في الذات هو نوع من الخلل، فيمكنك النظر إليه بنوع من التروي، وأرى أن الحل يكمن في النظر إلى هذا العلو بنوع من الواقعية، وإذا كان هناك علو، فلماذا سميتيه علواً، لأن الناس يختلفون تحديد ماهية السلوكيات التي يقومون بها والمفاهيم المعرفية التي يؤمنون بهاد/ محمد عبدالعظيم
عائشة
من الممكن يتواجد علاجه في المستشفيات النفسية بالنسبة لمرض الوسواس لكن الأهل يرفضون لأسعارهم أو خوفا من تعلقي وإدماني على الأدوية بهذه الحالة ما الحل؟
بدءاً إن العلاج الدوائي المتوفر حالياً لا يسبب الإدمان، وهناك بعض الأدوية التي أثبتت كفاءتها في تخفيض هذا النوع من القلق. وهي بصورة نسبية غير مسببة للإدمان، ولكن قد يتعود الشخص عليها ويعتبر ذلك إدماناً، وللإدمان محكات اكلينكية واضحة. بالنسبة لعلاج السلوك المعرفي، فهو أيضاً متاح، وعادة ما يلجأ الأخصائيون النفسيون إلى المزاوجة ما بين العلاج النفسي المعرفي، والعلاج الدوائي (يتم صرفه بواسطة الطبيب النفسي) وبعض الأفكار قد يبدون استجابة سريعة للعلاج السلوكي، وهذا ينطبق على الأشخاص الذين يبدون استعداداً للعلاج ويستجيبون للتدخلات العلاجية من قبل المعالج. وإذا كنت ما زلت تخافين من الآثار السلبية للأدوية، فأنصحك بمحاولة الذهاب إلى أخصائي نفسي سريري، له من العلم والدراية بأساليب العلاج النفسي الحديثة.

د/ محمد عبدالعظيم
زوجة فارس
لااعرف من اين ابدأ لكن ارجووووووووووووووا منكم ان لاتهملوا رسالتي فقد لاتعلمون فرحتى بموضوعكم لانني كنت ابحث عن من يتجاوب معي حول هذا الموضوع (الوسواس) مشكلتى تكمن في الحالة التى انا فيها وراجعت عيادات نفسية كثيرة واقروا على انها افكار وسواسية واستخدمت الادوية النفسية فتهدأ انفعالات الخوف والهلع وغيرها من الاعراض التي تصاحب هذه الحالة او الافكار واعود لاكون طبيعية ظاهريا لان الافكار ماتزال تدور في داخلي تهدأفترات لكن في الاصل باقية وفي نظر الاطباء انها تحتاج لفترة طويلة من العلاج فما رأيكم لو قلت لكم انها سنين وانا استخدم العلاج وانا لاانكر مفعوله ولكن هذه الفكرة التى بداخلي اشعر انني اعتقد بها ومقتنعة بخلاف ما يذكر من ان الواسوس يعرف المريض ان هذه الفكرة خاطئة وغير مقبولة فهل معنى ذلك ان مااعاني منه ليس فكرا وسواسا وانما شيئا اخر ......الفكرة او الحالة التى اشعر بها : صدقوني حتى وانا اكتب لكم هذه الكلمات وكأنني اكتبها لااراديا ..انظر لما حولي ..من انا ..وكيف اتحرك ..وكأنني في عالم ومن حولي في عالم اتكلم واعمل كما تفعلون ..من حولي يرونني امرأة عاقلة وذكية ..انا زوجة وام لاطفال ادير شؤون بيتي ..المشكلة فيما يدور في رأسي .. في رأسي امواج من الافكار ..حول الذات ..من انا ..كيف اتحرك ..مناهذه الاشياء التى حولي ..حتى اكاد رأسي ينفجر من هذه الافكار .. واصاب بالصداع وافقد بهجة الحياة حتى امور الدين افقد طعمها ..قد تقولون انت مصابة بالاكتئاب لكن اقول نعم اكتئاب قلق هلع وكله بسبب هذا الافكار ..ا تمنى ان اطردها لكن في قرارة نفسي فأنا مقنعة بهذه الافكار وهذا مايجعلها صعبة الانفكاك مني ....لاتظنوا انني هنا اعبرواؤلف حكاية .لا.ولكن اريد من يصغي الي ....لانني كلما ذهبت لطبيبة نفسية ارآهم يستمعون الي وكأنهم غير عابيئن بكلامي فقط ينتظرونني انتهي حتى يقولوا لديك قلق اكتئاب ويكتبون الدواء في ورقة ..ومع السلامة .....لالايكفي اريد من يقنعني بان هذه الافكار خاطئة اريد من يتجاوب معي حتى بإذن الله انتهى من مشكلتي لامجرد حبوب يهدأ سنين حتى اذا تركته عادت لي الحالة كما هي واعظم ..وهم يقولون انها لاتسبب الادمان فإذا كانت كذلك فلما اذا تركتها بالتدرج وبعد سنين تعود لي نفس الحالة واشد ... قد تقولون احتاج لاخصائية نفسية واحتاج لعلاج سلوكي ومعرفي ..اعرف وذهبت لاخصائية وحدثتها عما اشعر به ومن جملة مااشعر به انني اخاف ان اصاب بالجنون من هذه الافكار ...فماذا قالت لي بعد استمعت لي على عجل قالت :خذي ورقة وقلم واكتبي :(انا مجنونة) في اليوم ثلاثين مرة ..عشر مرات صباحا ..ثم عشر عصرا ..ثم عشر مساءا ...ثم تعالي بعد اسبوع ...وبالفعل طبقتها بعد الاسبوع ..والنتيجة انني قلت :المجنونة من تسمع كلامك ايتها الاخصائية البرمجية ....لاارجوكم لاتظنوني جالسة انكت ..لالالا.اريد من يقنعني بان افكاري خاطئة وكيف التخلص منها غير الحبوب لان الحبوب لوحده لايكفي وهل سأستمر على الحبوب طوال حياتي ....الخلاصة ماشعر به (كيف هذا العالم انظر ليدي ماهذه افعل كل شيء وكانه لااردي اشعر ا ني بيني وبين الجنون شعره ..انا الآن مستمرة على دواء (اللوبرا)...بعد ان كنت استخدم السيروكسات لسنوات .. وتركته لغلاء ثمنه واتجهت للوبرا ..ولله الحمد انني مستور على فكل من حولي لايشعر بمعانتي لانني احاول التماسك جدا وكأنني بالون سيفجر فاتماسك حتى اصل الى البيت فاحيانا افرغ لزوجي ولااستيع اكمال الحديث لانني حينما اريد اشرح لزوجي مابي توقفني الدموع والارتعاش واخاف ان اصرخ وان اجري فانا حينما انصت لهذه الافكار تاتيني حالة وكاننني اريد الهروب والركض الى اين لاادري واريد ان اصرخ و..و..وكأنني مجنونة .لكن احاول بكل صعوبة وبكل قوة طردها ..لااحافظ علىهدوي... .اجيبوني قبل ان ...........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شكراً على سؤالك ونتمنى أن نعطيك شيئاً يزرع الأمل في دواخلك ويعطيك القدرة على التغلب على مثل هذا المرض.
أولاً: أود أن أذكرك بأنك عارفة بخبايا نفسك وعارفة بقدرتك وأيضاً نقاط الضعف التي تعانين منها، وهذا يجعلني أشير عليك بالذهاب إلى أحد الاخصائيين النفسيين السريريين، لأنهم لديهم القدرة على دراسة ديناميات الحالة، وقد يشيرون عليك ببعض الأساليب العلاجية التي تساعد في خفض التوتر وكذلك تستطيعين أن تتعلمي بعض الأساليب المعرفية والتي يمكن أن تطبقينها على نفسك، ويمكنك أن تتأكدي من فعاليتها، بصورة مباشرة، وحتى في عدم وجود المعالج النفسي.
الجانب الآخر يتعلق بالأدوية، فكما ذكرت بأن الأدوية التي تستخدمينها هي أدوية مضادات القلق، بالتالي أظن بأن فكرتك عن نفسك والأعراض التي تعانين منها تطابق إلى حد كبير مفهوم الأطباء لاضطرابات القلق. وعليه فأنصحك بعدم التوقف عن الأدوية، بدون استشارة الطبيب المعالج.. والبحث بروية وتأني عن أحد الأخصائيين النفسيين، وذلك حتى يتسنى لك التخلص من هذا المرض.

د/ محمد عبدالعظيم
مسلمة
اعاني من افكار واعتقد بها بعكس مايقال ان الوسواس عرف صاحبة سخافة الافكار التى عان منها
تمت الإجابة على سؤالك، وأتمنى أن تراجعي الحوار.

د/ محمد عبدالعظيم

فاطمه
انا فتاة ابلغ من العمر 22 سنة ابتليت بالوسواس من فترة في الصلاة والوضوء والطهارة ودائما احس اني على جنابة وغير طاهرة واستغرق الوقت الطويل في دورة المياه وعندما اتوضأ او اصلي ما احس بنفسي واجد صعوبة في اداء الصلاة وانا ولله الحمد حافظة للقرآن ومحفظة في احدى المؤسسات وملتزمة ولله الحمد والان اثر علي الوسواس كثيرا واصبحت اكره التحفيظ ويأخد من وقتي في العمل وانا ابكي منه كثيرا لا اخفيكم اني قبل الوسواس عصيت ربي ولكني تبت لله رغم التزامي وبعد توبتي صار لي الوسواس وانا ابكي منه كثيرا واريد فتوى بالنسبه للافرازات المهبليه احس ان حياتي ما صار لها قيمه ابي اصلي مثل الناسكلما رأيت احدا يصلي بدون صعوبه اتمنى ان اصلي مثله وارجع مثلما كنت من قبل وجزاكم الله خيرا
الجنابة تكون من الجماع وتكون أيضاً من الاحتلام إذا تحقق فيه شرطان الشرط الأول رؤيا الجماع في المنام
الشرط الثاني رؤية السائل الأصفر الرقيق ويسمى المني فإذا تحققا وجب الغسل أما إذا كان أحدهما فقط فلا يلزم والرطوبة طاهرة ولا تنقض الوضوء وليست توجب غسلا . أما ما ذكرتِ من أن الوسوسة زادت مع أنكِ حافظة للقرآن متدينة فهذا نوع من تسلط الشيطان والشيطان إنما يطمع في المؤمنين ويعاود الوسوسة والخواطر لهم حتى يصرفهم عن عبادتهم وعلاجه بالاستعاذة منه وعدم إلقاء الاهتمام لخواطره بل أقبلي على صلاتك و عبادتك وأكثري من قراءة القرآن وأخرجي الاستعاذة من قلبك خالصة واستعيني بالله وثقي بأن الله لا يؤاخذك إلا بما كسبتِ لا ما خطر في نفسك . أم الذنب الذي اذنبتيه فيما مضى فاستغفري الله منه وتوبي إليه وأحسني الظن بالغفور الرحيم و استمعي لقول الله تعالى " قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله " أكثري من الدعاء ودوامي على حلقات الذكر وأطيعي ربكِ واعصي شيطانك لأنه يريد أن يصرفك عن ذكر الله لأنه أقسم أن يغوي بني آدم أجمعين وأعلمي أن هذا جهاد في سبيل الله وفقك الله
"د.رقيه المحارب"
aryam.moon
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته س1: إذا كنت أصبت بالمرض وشفيت منه بحمد الله بالاستمرار على الرقية، لكني قد تركت بعض الصلوات أو أديتها بلا خشوع بسببه،في السابق هل أحاسب على ذلك؟؟ س2:الآن في بعض الأمور أرضخ بلا مبالغة كالطهر قد أغتسل مرتين باليوم صباحا ومساءا أو ل3 أيام متتالية، لأني أشك في الطاهرة كثيرا ولا أميزها هل يدخل في هذا؟ س3:الوسوسة في غسل اليدين وفي بعض الأمور مثل الأذكار وتكرارها أشعر أني لم أقرأها وربما قرأت المعوذات 10 مرات،ليس دائما أحيانا،أو البسملة قبل الأكل .....هل علي إثم في هذه ، علما أنها تزيد فترة وفترة تختفي تقريبا؟ وشكرا؟
إجابة السؤال الأول :
لا أحد من الناس يستطيع أن يقول إن الله يغفر لكِ أو يحاسبك لكن يمكن أن يقال هذا أمر معفو عنه وذلك إذا كان خارج الإرادة ولا أحد يقدر على معرفة بواطن النفوس إلا الله ولذلك نحن مأمورون بالعمل قدر الاستطاعة وتقوى الله يقول تعالى " فأتقو الله ما استطعتم واسمعوا وأطيعوا " وفي مثل هذه الحالة استطيع أن أقول ما مضى من حال قلة الخشوع أو عدم إتقان العمل لأجل الوسوسة لا يؤمر العبد بإعادته لأنه غير متيقن منه وأنا أنصحك أن لا تفكري فيما مضى من عمل ولا تراجعي نفسك سواء كان في الطهر أو الصلاة أو النية لأن هذا الباب لا يغلق بل يفتح بابا للشيطان ليأتيك منه لذا لا أرى عليك إعادة .
إجابة السؤال الثاني :
أولاً :
قد سبق أن بينت أنه لا يعاد العمل لأجل الشك إما إذا كنتِ شككتِ في الطهارة هل طهرتِ أم لا فإنك تأخذين بالقاعدة يترك الشك ويبنى على اليقين فوقت الحيض أنتِ متيقنة من النجاسة و تشكين هل طهرتِ أم لا لذا لا تغتسلي حتى تسألي نفسك هل هذا طهر فإذا كانت الإجابة نعم اغتسلي وإذا كانت الإجابة لا فأخري الغسل حتى تستيقني الطهر .
ثانياً :
في مثل حالتك الراجعة إلى الوراء دائما أنصحك بالكتابة إذا عملتِ عملاً اكتبيه مثلاً طهرتِ من الحيض أكتبي سؤال هل طهرتِ يا آريام الجواب نعم طهرت ورأيت علامة الطهر واضحة ثم اغتسلي إذا عاودك الشك أرجعي للورقة وأقرئيها وستساعدك على التخلص من الشك .

إجابة السؤال الثالث :
لا إشكال في المندوبات كالأذكار و التسمية وغيرها فلو أعادتيها أو أنقصتيها لا حرج ولكن إذا أردتِ أن تتأكدي فاستعملي الحواس ودعي الاعتماد على الذاكرة مثلا حاسة السمع أرفعي صوتك بالذكر أو البسملة واسمعي نفسك مثلا أكتبي سميت أو قولي لنفسك سميت وهذا يمكن أن يساعد أيضاً في الوضوء وأنتِ تتوضئين كل عضو تغسلينه قولي غسلت وجهي ثم غسلت يدي وهكذا أما الصلاة فاجتهدي في الأعداد لها بحيث تحضرين الذي ستقرئينه في كل ركعة حتى تتأكدي من عدد الركعات إما الركوع أو السجود والتكبير أو النية فقد سبق أن أ شرت في سؤال سابق إلى أنكِ تكملين على الهيئة التي فطنتِ لنفسك وأنتِ عليها . د. رقية المحارب .

مها
ابي اعتقد والله اعلم ان لديه وسواس قهري واعراضه انه دايما يعتقد ان امي تقيم علاقات محرمه مع رجال واحيانا رجال ليس لهم وجود في الحقيقه ابتدا الموضوع منذ 6 ومره حاولت اني اتكلم معاه الحاجات اللي انت بتقول عليها دي ايه اللي خلاها تيجي في دماغك او ايه الدلائل على كلامك ميردش وكانت في بادئ الامر امي واخده الموضوع بعصبيه وبكاء لحد ماقرأت انا وهي عن موضوع يشبه ذلك ان الرجاله في السن ده بتاعني من تغيرات وكمان ممكن ما يتوصل اليه الرجل من الفراغ فأبي ييجي من الشغل ينام وبعد كده يقعد على كنبه في الصاله قدام التليفزيون مبيعملش حاجه تانيه خالص بيتوتي جدا مش بيحب الزيارات والخروجات الكتير وكل مانحاول ننصحه بقضاء وقته في شئ مفيد يقول ان شاء الله اقوله اقرا كتاب روح احفظ قران يقول ربنا يسهل ونقوله طيب تعالي ننزل نغير جو مبيرضاش ولا حياه لمن تنادي وابي والله طيب جدا وانسان كل الناس بتحترمه ... فكرت امي ان تأخذه لدكتور نفسي يقعد يقول هو انا مجنون وفي مره وافقها وراح وطبعا الدكتور اداله حبوب مهدئه وبابا مكملش العلاج لاعتقداه ان ده كلام فارغ وانه اصابه التعب الشديد من تناوله لهذه العلاج وانه مش مجنون ومهما فهمناه ان المرض النفسي ده ملوش علاقه بالجنون وانه مرض زي أي مرض مفيش فايده المهم الموضوع ينتهي ويهدأ لفترات ويعود فترات اخرى ودلوقتي كل اللي تعمله امي انها متردش عليه وتحاول تشغل نفسها في أي حاجه عشان متشدش معاه ولاحظنا ايضا ان ابي اصبح شخصيه اكثر سلبيه كلما تقابله اي مواضيع او مشاكل لا يفعل اي شئ الا انه يسبح الله ولكن لايصدر منه اي رد فعل يعبر عن غضبه والان امي بتتكلم معايا محتاره تعمل ايه وهي مؤمنه وعارفه انه اختبار وابتلاء من الله بس مش عارفين نتعامل مع الابتلاء الا بالصبر بس بصراحه احنا مش عارفين نعمل معاه ايه ولا قادرين نخرجه من اللي هو فيه وهو مش قادر يقتنع ان مافيه انما هو وهم وليس له حقيقه ولما نقوله خد علاج او تعالي للدكتور يقول انتو فاكرني مجنون ... فا بماذا تنصحيني ونتصرف ازاي مع الموضوع ده واحنا خايفين انه ممكن يطلع الكلام ده لحد بره وكمان امي تعبانه جداااااااااااا ..طيب وهل ده فعلا وسواس ولا ايه ده مع العلم ان ابي واعي معانا يعني في كل حياته وتصرفاته معندوش حاجه طيب وازاي الحاجات دي بتيجي في باله ... اللهم الطف بنا واسترنا ولا تفضحنا يارب...
فيما سألتيه عن حالة والدك، قد يكون سلوكه هذا مرده إلى بعض الأمراض القهرية التي تصيب الفرد في فترة من حياته، وقد يكون أيضاً عرض آخر من أعراض الاضطرابات النفسية، ولكن لا يبدو من سؤالك بأن هناك معلومات كافية للجزم بأن والدك يعاني من وسواس قهري، أو حتى اضطرابات أخرى، وهذا النوع من الاضطرابات قد يكون عرضاً آخر ليس له علاقة بالوسواس القهري، ذكرت أيضاً فيما ذكرت بأن والدك يتعاطى بعض الأدوية لعلاج حالته، وذكرت أيضاً بأن هناك نوع من التداعيات السلوكية فيما يتعلق بوجوده في البيت وعدم القدرة على التفاعل مع الآخرين وعدم المبالاة وغيره، هذه العناصر جميعاً يجب النظر إليها بتأني وحكمة قبل أن نتوصل إلى تشخيص لحالته، لأن من بديهيات التشخيص الاكلينكي أن يتعاطى الفرد مع الحالة المرضية بكثير من الدقة والحذر، نظراً لأن علم النفس السريري هو علم وفن في آن واحد، فباالتالي لا يمكنني الجزم بأن والدك يعاني من وسواس قهري، لكن هناك شواهد ودلائل تشير إلى أن هناك اضطراب ما، في علاقة والدك بالمحيط الأسري، والمحيط الاجتماعي، مما سبب ضغطاً وحرجاً وتساؤلاً، ولذلك عليك أن تقومي ببعض الاشياء التي يمكن أن تساعد الوالد ومنظومة العائلة في تخطي بعض السلوكيات التي ذكرتيها، وليس من المفيد النظر إلى والدك بأنه متحرش، فقد يكون والدك يعاني من بعض الاضطرابات التي لها أسباب عضوية بيولوجية نفسية، وما إليها، استناداً على ما سبق أتمنى إذا عرضت والدك مرة أخرى على طبيب أخصائي، أو أخصائي علم نفس سريري، حتى يقوم بأخذ كل العناصر المتوفرة ويتم الحكم بعدها على ما يعانيه والدك بالضبط، ولكن أكاد أجزم بأن والدك يعاني نوعاً من الاضطراب، وقد لا يكون مدركاً لتأثيره على المحيط العائلي والأسري، وهذه هي طبيعة الأمراض النفسية، أن هناك عدم قدرة على الاستبصار بمآلات السلوك وما إليه. رجاء أن تعرضي والدك على بعض الأخصائيين، وإن شاء الله تجدين الجواب والعلاج، وقد يتطلب الأمر أن تشترك الأسرة كلها في ما يسمى بالعلاج الأسري، حتى يقل الضغط النفسي على أفراد العائلة نتيجة للسلوكيات التي ذكرتيها، وأتمنى لك التوفيق. وأعجبني في تساؤلك استخدامك لكلمة دلائل، وهذا ينم على فكر متقدم، لأن استخدام كلمة دلائل في العلاج المعرفي السلوكي قائم على ما يسمى بالتساؤل السقراطي، نسبة الي الفيلسوف اليوناني سقراط، والذي كان ينادي بالدلائل، وهذه إحدى ركائز العلاج النفسي المعرفي.

د/ محمد عبدالعظيم
نسمة السحر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أرجوا من الله ثم منكم مساعدتي مشكلتي : جدتي(والدة أمي) عصبية جدا وهي مريضه بالوسواس القهري وتأخذ علاج نفسي ليس لها من الأولاد إلا أمي حفظها الله وجميع خالاتي وأخوالي من امرأة أخرى المشكلة أن جدتي وخالاتي دائمي الشجار والمشكلات إلا أننا أصبحنا لانحب الذهاب لبيتهم فهم يعيشون في بيت واحد لم أعد أعلم من المخطئ ومن المصيب صحيح أن جدتي عصبية وإذا تشاجروا فإنها تتكلم عليهم بكلام سئ جدا جدا وهم الآن أصبحوا لاينامون معها ولا يكلموها وإذا اعترضنا عليهم قالوا حتى نجتنب لسانها وشتائمها حتى زوجة خالي تتشاجر معها مع أنها هي وخالاتي (زوجة خالي)أحلى مايكون مع بعض إذا نصحنا جدتي بأن تعاملهم برفق ولين قالت هم لايحبوني ودائما يجلسون مع بعض ولايكلموني وإذا قلنا لهم اجلسوا معاها وكلموها قالوا نخاف سوء لسانها ماذا أفعل هل يجب على خالاتي أن يعاملوها بغير هذه الطريقة وماذايكون موقفي هل أقف موقفا محايدا أم أقف مع جدتي أرجوووكم أفيدوني
ابتداء لا بد من تفكيك عناصر هذه العلاقة المركبة، ووجودك في خضم هذا التداخل الأسري وما يستصحبه من تأثيرات قد ترين أنها سالبة عليك، ومن المستحسن النظر إلى منظومة العلاقات الأسرية ما بينك وجدتك من ناحية، وبين خالاتك من الناحية الأخرى. ذكرت بأن جدتك مريضة وتتعاطى بعض الأدوية، وهذا في نفسه قد يعطيها العذر في ما تتصرف به، وأيضاً هناك عامل السن الذي قد يؤثر في تفاعلها في النطاق الاجتماعي، نصيحتي البسيطة لك بأن الحياد في مثل هذه الأمور أمر مستحب وجميل، حتى لا تضيعي بين تجاذبات الأواصر العائلية، والنظرة الضيقة للأشياء، فهذا قد يوسع قدرتك على الاحتمال، ويعطيك مصداقية في التعاطي مع المنظومة العائلية، فرجاء أن تفسحي لجدتك بعض الحيز الذي يمكن من خلاله أن تتعاطى مع الواقع بدون أي نواحي غير موجبة نتيجة للتدخل الأسري، وأيضاً وضعك في جانب الحياد قد يؤدي بخالاتك إلى النظر لجدتك بنوع من التعاطف، وهذا التعاطف أمر مهم جداً في منظومة العلاقات الاجتماعية، مما قد يكسبك مصداقية وقدرة على التعاطي مع المشكلة التي ذكرتيها، أتمنى لك التوفيق، ورجائي عندما تكتبين مرة أخرى أن تختصري بقدر الإمكان، وتبدئي بالمفيد وتنتهي بالمفيد، ولكن لا تثريب عليك.

د/ محمد عبدالعظيم
سوزان
هل من علامات الوسواس القهري هي ان جميع من حولها كلهم في خطئ وان حياتهم خطئ وهي فقط اصح وتفكيرها كذالك صح ?
ليس بالضرورة أن يكون كذلك،

د/ محمد عبدالعظيم
أم على
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاكم الله خير فعلا انا امر كثير بذلك رغم اللاستقامة والالتزام الشرعي والتوكل على الله وعلمي التام بعدم صحة هذه الافكار الا انني اتخيل مواقف غير صحيحة شبيهة بالاحلام وعادة في المشاكل الاسرية واتخيل موقفي معاها وطبعا سلبي فراق والم ومرض وهكذا والله شبيه بالحلقات مع اني لا اشاهدها طبعا وللعلم اني باحثة اجتماعية وعملي يفيدني في حياتي ولكن لا اعلم ماذا افعل واجلس بالساعات ابكي ويصيبني صداع بس احب اضيف نقطة ان اكثر تفكيري بالمشاكل الاسرية كما بينت وذلك ناتج من مواقف الحياة والتجارب السلبية السابقة مع زوجي وليس من فراغ ولكن تفكيري السلبي بعيد عن الواقع ساعدوني جزيتم خيراً أم علي-الكويت
أختي أم علي، دعينا نبدأ باستخدام للكلمات التالية في سياق السؤال:
كلمة طبعا، وكلمة لكن.. وردتا كثيراً، وأيضاً ورد بأنك باحثة اجتماعية، (هذه العبارة هي عبارة عن نوع من عدم الاتساق المعرفي) بمعنى أن الشخص يستخدم بعض التراكيب اللغوية وتصبح بالنسبة له مسلمات، ينطلق منها في الفضاء السلوكي، فبالتالي أنواع العلاج المعرفي على اختلافها، تؤكد على مسلمة أساسية، وهي النظر لهذه الأفكار الانتقائية واستبدالها بأفكار تتسق مع الواقع المعاش، كلمة (لكن) و(طبعاً) تنبيء عن نوع من الاستدراك، وهو الذي يجعل الشطر الأول من التساؤل غير ذي معنى، بعض الأشياء التي قد تفيدك في هذا السياق، أن تتمعني في الاستدلالات اللغوية وهذا قد يساعدك في الارتباط بالواقع بدون اللجوء إلى ما نسميه في علم النفس (الأفكار المسبقة اللا إرادية).

د/ محمد عبدالعظيم
« الأول    ( النتائج 21 - 30 من 33 )    الأخير »

حوارات تربوية

المراهقة عند الفتيات

المراهقة عند الفتيات

د.فاطمة سالم باعارمة 14 - صفر - 1437 هـ| 26 - نوفمبر - 2015

نحو حياة دراسية ممتعة

د.موسى آل زعلة 18 - ذو القعدة - 1436 هـ| 01 - سبتمبر - 2015

كيف اختار تخصصي الجامعي ؟

د.ياسر بن عبد الكريم بكار 26 - شعبان - 1436 هـ| 13 - يونيو - 2015

استثمار التقنية في تقوية العلاقة مع الأبناء

.سلوى بنت علي بن محمد الضلعي 18 - ربيع أول - 1436 هـ| 08 - يناير - 2015

جددي حياتك

د.شيماء الدويري 30 - رمضان - 1435 هـ| 27 - يوليو - 2014

الذكاء الإنفعالي

أ.د.سحر كردي 23 - ذو الحجة - 1434 هـ| 27 - اكتوبر - 2013

اختبارات القياس والتحصيل

.فهد البابطين 14 - جمادى الآخرة - 1434 هـ| 24 - ابريل - 2013

أولادنا ورمضان

.منيرة بنت عبدالله القحطاني 04 - رمضان - 1433 هـ| 22 - يوليو - 2012

سر ومهارات التفوق في الاختبار

.مناع بن محمد القرني 23 - جمادى الآخرة - 1433 هـ| 14 - مايو - 2012

الدراسة في الخارج مالها وماعليها

د.راشد بن حسين العبد الكريم 10 - جماد أول - 1433 هـ| 01 - ابريل - 2012
ابنتي تقلد المراهقين!!

ابنتي تقلد المراهقين!!

د.محمد بن عبد العزيز الشريم2760

كيف أحمي أبنائي من التحرش؟

كيف أحمي أبنائي من التحرش؟

د.سعد بن محمد الفياض3343




كيف أساعد أبنائي في التفوق الدراسي؟

كيف أساعد أبنائي في التفوق الدراسي؟

أماني محمد أحمد داود8502

ابنتي شغوفة ببرامج الأطفال... كيف أرشِّدُها؟!

ابنتي شغوفة ببرامج الأطفال... كيف أرشِّدُها؟!

د.محمد بن عبد العزيز الشريم2194

لدى طفلي ميول جنسية!

لدى طفلي ميول جنسية!

د.محمد بن عبد العزيز الشريم12209

حوارات تكنولوجيا ومعلومات

كيف أحمي بياناتي من  الإختراق

كيف أحمي بياناتي من الإختراق

ياسر نجيب السويلم
محاذير الإنترنت

محاذير الإنترنت

دهند بنت سليمان الخليفة
العالم الرقمي والتواصل بين الجنسين

العالم الرقمي والتواصل بين الجنسين

حواء بنت جابو بن عبده بن جدة
لدي اسم دعوي في الفيس بوك!
وسائل دعوية

لدي اسم دعوي في الفيس بوك!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )4982
أرشديها للحق.. فإن راوغت فاحذفيها!
وسائل دعوية

أرشديها للحق.. فإن راوغت فاحذفيها!

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير2278

حوارات الطب النفسي

التكيف مع الأزمات
طب نفسي

التكيف مع الأزمات

د.خالد بن حمد الجابر 30 - ربيع الآخر - 1434 هـ| 12 - مارس - 2013

البلوغ عند الفتاة

د.سمية عبده مصطفى حمام28058

الوسواس القهري

رانية طه الودية9111

كيف اهيئ ابني للمدرسة؟!

د.ربيع حسين المصري13934

رهـاب الامتحان

رانية طه الودية9327

العلاج النفسي غير الدوائي

د.خالد بن حمد الجابر11240

متى أحتاج لزيارة العيادة النفسية؟

إيمان بنت سلطان الهزاع12189

الأمراض النفسية

خلود بنت عبدالرحمن المهيزع 11353

الرضى النفسي

د.خالد بن حمد الجابر20349

الاضطرابات السلوكية

د.خالد بن عبد العزيز الحمد6562

حوارات طبية

الحمية والغذاء
طب

الحمية والغذاء

د.رويدة نهاد إدريس 25 - محرم - 1434 هـ| 08 - ديسمبر - 2012


نعمة البصر بين الوقاية والعلاج

د.أشرف خليل الهزايمة26519

صحتك في رمضان

د.عبد العزيز بن محمد بن عبد الله العثمان25924


الحميات الغذائية

د.منى بنت عجيان العجيان2896

العقم والأمراض النسائية..

د.رحاب الصالح50476

الحمل

العنود الدويش14253

صحتنا فى رمضان

د.سمية عبده مصطفى حمام15100

حوارات دعوية

مسائل فقهية
شريعة

مسائل فقهية

د.رقية بنت محمد المحارب 05 - رمضان - 1431 هـ| 14 - أغسطس - 2010

واقع الفتوى في العصر الحالي

الشيخ.محمد المنجد6849

عادات ليست من رمضان

د.رقية بنت محمد المحارب14875

إلا الله تعالى

أ.د.مصطفى بن محمد بن محمود أبو طالب7099

الحج أشهر معلومات

د.رقية بنت محمد المحارب16785

فتاوى علي الهواء

د.نايف بن أحمد بن علي الحمد36328

دور المرأة في الفتن

د.نوال العيد10798

إنه ربي أحسن مثواي

د. سعاد بنت صالح بن سعيد بابقي8772

لبيك شعاري

بدر البدر7424

أنا والدنيا وجهاد الفتن

الشيخ.عبد الله بن عبد الرحمن بن محمد العيادة14033

حوارات إجتماعية

الغيرة في الحياة الزوجية
اجتماعي

الغيرة في الحياة الزوجية

عبدالله أحمد أبوبكر باجعمان 09 - صفر - 1435 هـ| 12 - ديسمبر - 2013

المرأة والعنف الأسري

د.نورة بنت عبدا لله بن محمد العجلان.5554

حقوق السجينات

حنان صبري محمود أبو زيد9947

الذكاء العاطفي

د.يوسف الخاطر27972

المشكلات الأسرية

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي27243

استشارات البنات

وفاء إبراهيم أبا الخيل15852

ثقتي بنفسي .. كيف أنميها ؟

رانية طه الودية7724

بوح .. أسرار .. هموم .. فتيات

د.خالد بن سعود الحليبي5817

الخيانة الأسرية

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي10633

التسويق لمشروعي الصغير

إيمان عبد الله البريدي6861

حوارات مفتوحة

فتاوى النساء

فتاوى النساء

إن من يتصدى لأسئلة النساء يجد أغلبها يدور حول ما ذكرته من مسائل...

د.رقية بنت محمد المحارب 15701
المزيد

مسائل فقهية

مسائل فقهية

إن من يتصدى لأسئلة النساء يجد أغلبها يدور حول مسائل الحيض والاستحاضة...

د.رقية بنت محمد المحارب 13941
المزيد

حسن آداء القرآن وتدبره

حسن آداء القرآن وتدبره

نصحبكم في هذا الحوار في في بيان مقومات وخصائص الأداء الصحيح...

إبراهيم بن سعيد بن حمد الدوسري 13405
المزيد

الرقية الشرعية --  الجزء الثاني

الرقية الشرعية -- الجزء الثاني

د.رقية بنت محمد المحارب 18818
المزيد

واقع الفتوى في العصر الحالي

واقع الفتوى في العصر الحالي

للفتوى في الإسلام منزلة عظيمة و قد تولاها جل و علا ،قال تعالى...

الشيخ.محمد المنجد 6849
المزيد

دور المرأة في الفتن

دور المرأة في الفتن

لا يجادل اثنان في خطورة المرحلة التي تجتازها أمتنا الآن في مسيرة...

د.نوال العيد 10798
المزيد

رحيل عام 1433

رحيل عام 1433

تنقضي الأعوام عام بعد عام .. فاليوم نقف على أعتاب نهاية عام...

منيرة بنت عبدالله القحطاني 8240
المزيد

لبيك شعاري

لبيك شعاري

لبيك شعاري كل مايخص الحج والعمرة ترقبونا

بدر البدر 7424
المزيد

الحج أشهر معلومات

الحج أشهر معلومات

أقبل موسم الحج بخيراته وعظيم فوائدة وقد تميز هذا الموسم باجتماع...

د.رقية بنت محمد المحارب 16785
المزيد

الحج وجو مشبّع بالإيمان

الحج وجو مشبّع بالإيمان

عجباً للحج .. وللحجيج عجباً للزمان تارة .. وللمكان تارات...

الشيخ.عصام بن صالح العويد 13948
المزيد

أنا والدنيا وجهاد الفتن

أنا والدنيا وجهاد الفتن

العاصفة تهب.. ورياح التغيير تلوح في الأفق، والهدف المقصود هي...

الشيخ.عبد الله بن عبد الرحمن بن محمد العيادة 14033
المزيد

فتاوى علي الهواء

فتاوى علي الهواء

ألزم الله من لا يعرف حكمه في النازله أن يسأل أهل العلم: قال تعالى...

د.نايف بن أحمد بن علي الحمد 36328
المزيد