موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي لها أون لاين - موقع المرأة العربية

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي

أحوال الناس
07 - ربيع أول - 1427 هـ| 06 - ابريل - 2006


 

القاهرة ـ  ولاء الشملول: حماسنا دوت أورج موقع أسسه مصريون مؤخراً على شبكة الإنترنت وأطلقوا منه حملة ضد العري والإباحية في وسائل الإعلام العربية تحت شعار (لا للفساد الإعلامي)، وعن هدف الحملة نشر الموقع في التعريف به: (نساهم في وقف نزيف الأخلاق... نزيف تضييع الشباب بأيدي عربية ممولة من جهات مشبوهة... ولن يهدأ لنا بال حتى نساهم في وقف هذا التخلف الإعلامي والتقليد الأعمى للغرب)، مشيراً بهذا لأغاني وأفلام العري التي انتشرت مؤخراً علي الفضائيات العربية، وأقام الموقع محاكمة رمزية لعدد من الفنانين العرب متهماً إياهم بإفساد الذوق العام.

البداية

وعن كيفية نشوء فكرة الموقع صرح محمد السيد مشرف ومؤسس الموقع لـ"لها أون لاين": بداية أي إنسان عاقل يجب أن يقول (لا للعري) وكانت الفكرة في عقلي لكنها لم تتضح إلا حينما شاهدت حملة ناجحة ضد إعلان تلفزيوني إباحي قامت به الناشطة الأستاذة إيمان بدوي، وأكدت لي نتائج هذه الحملة ضد إعلان "مشروبات غازية" على التلفزيون المحلي، أن الإنترنت قد يكون ساحة جديدة للتغيير والإصلاح، وبناءً على ذلك بدأت في إنشاء مجموعة بريدية صغيرة، ثم تطور الأمر إلى موقع "حركة المقاومة الإلكترونية - حماسنا".

لماذا حماسنا؟

وعن سر تسمية الموقع باسم حماسنا يقول محمد السيد: حماسنا لها أكثر من معنى: فهي نابعة من حماسة الشباب، وهي نابعة من اسم أكبر حركة نضالية في الشرق الأوسط "حركة حماس" التي زلزلت أركان الكيـان الصهيونـي.. فاسم حماسنا يعني التحرك والإيجابيـة.

وأضاف أن الموقع مر بثلاث مراحل مختلفة من لحظة بدايته ضد الفساد الأخلاقي، فقد كانت المرحلة الأولى واجهة تعريفية بالحملة نفسها.. أما المرحلة الثانية فكانت لتعريف الجمهور بما يحاك ضدهم من إفسـاد أخلاقي عن طريق الفيديو كليب، والمرحلة الثالثـة محاكمة رمزية لهؤلاء المفسدين ممن يحاربون الفضيلة وينشرون الرذيلة من خلال أفلام وأغاني الكليب وبعض المحطات غير اللائقة.

تمويل الموقع

وعن مصدر تمويل الموقع أوضح قائلاً: (الموقع لا يتكلف كثيراً فأنا أقوم بتصميم الجرافيك وكتابة التقارير الصحفية أما المقالات تصلنا عن طريق رسائل على بريد الموقع ويتم التحديث الموقع على هذا الأساس علاوة على أننا لسنا جمعية خيرية كي نطلب دعماً مادياً من جهة ما، نحن بالفعل نحتاج إلى دعم لكن في شكل مؤسسة راعية للموقع وتحصل على حقوق الإعلان في الموقع.. وحتى الآن أنفق على الموقع من جيبي الخاص.

ردود الأفعال على الحملة

ولاقت الحملة التي أطلقها موقع حماسنا رد فعل واسعاً في الأوساط الثقافية والفنية وعلى المستوى الشعبي كذلك ففي الصفحة الأولى للموقع يطالعك شريط إخباري متحرك يوضح رفض الرقابة لبعض مشاهد فيلم المخرجة المصرية إيناس الدغيدي الأخير التي وضعها الموقع على رأس المقدمين للمحاكمة الرمزية أمام الجمهور، كما يشير الموقع لطلب قدمه مدير إدارة البرامج بقناة دريم للموقع بحذف اسم القناة من القائمة السوداء للقنوات التي تعرض مواد إباحية.

ويشير محمد السيد 24 سنة ويعمل مصمم مواقع على شبكة الإنترنت إلى جانب آخر من رد فعل المجتمع المصري مع الحملة: بعد مشاهدة بعض أعضاء من مجلس الشعب الموقع وتابعوا حملتنا عرضنـا عليهم وثيقة بالفيلم الجديد لإحدى المخرجات بها لقطات شذوذ مما جعلها تعيد تصوير المشاهد بشكل مختلف كما قد تضامنت معنا صحف ووكالات أنبـاء عربية في حملتنـا ضد هذا الإفسـاد، واعتبر من ضمن الإيجابيـات التي حققناهـا لفت انتباه بعض الأجهزة الإعلاميـة.. وعلى الناحية الأخرى أرسل لنا عدد من الشباب المسيحي رسائل تضامـن، كما أرسل لنا شباب - منهم من قام بحذف قنوات الكليب غير اللائقة ومنهم من قام بإرسال رسائل اعتراض للصحف والمجلات التي تنشر هذه المناظر.. والحمد لله الناس بدأت تتحرك وتواجه الفكر الهدام بالنقد البناء.

أما عن رد الفعل الخارجي فيشير محمد السيد إلي أن مؤسسة ميمري الصهيونية نشرت تقريراً عن موقع حماسنا اتهمت فيه الموقع بمعاداة السامية بسبب ما نُشر بالموقع في يوم القدس العالمي على الإنترنت!

وعن علاقة الحملة بالدعوة التي أطلقها الداعية عمرو خالد لمحاربة الفساد والعري الإعلامي في برنامج صناع الحياة أشار إلي أن فكرة حملة مكافحة العري دشنت قبل حملة الأستاذ "عمرو" بعام كامل، وحينما أراد صناع الحياة في موقع عمرو خالد الاستفادة من الرسائل ضد العري دخلوا إلى موقع حماسنا وقاموا بسحب الرسائل التي يوجهها للصحف والمجلات.. مشيراً إلى دور عمرو خالد في تحريك الشباب نحو القيام بدور فاعل في مجتمعاتهم.

هجوم على الموقع

ومن جانب آخر لاقى الموقع هجوماً من قبل بعض الصحف ووصف بكونه موقعا متشددا وعن هذا يعلق محمد السيد مشرف موقع حماسنا: نخاطب الناس على قدر عقولهم ونستوعب حملات التجريح ضد موقع حماسنا ولا نهتم ببعض الأبواق الصحفية المتطرفة التي قالت إن حملة مكافحة العري من أجل تشويه صورة الفن، ورددت عليهم رداً واضحاً بأن "هز البطون العارية" لا يعتبر فناً، وصرحت لوكالات الأنبـاء إننا لسنا ضد الفن، نحن ضد الابتذال والهدم..  ونحن نخاطب ونحاور.. وهناك كتاب للدكتور يوسف القرضاوي يتحدث عن الفن وليس لدينا معلومات عن فنانين أو مطربين حتى نقف بجانب شخص ضد الآخـر نحن لدينا وقائع وأفلام وأغان فاضحة يجب أن نقف لمواجهتها، وفي نفس الوقت لا نعطي للأمور أكبر من حجمهـا الطبيعي، ونوقن أن هناك خطراً كبيراً للعرى والإباحية.

أما وصف موقع حماسنا بأنه موقع متشدد فهذا تخريف، وإن كان النقد البناء ومخاطبة العقول تشدداً فمرحباً بالتشدد من أجل الفضيلة.

الخطوة القادمة

وعن مستقبل موقع حماسنا http://www.hamasna.org يقول مؤسس الموقع:

نريـد إنشـاء الاتحـاد العالمي للمواقع الشبابيـة الإسلاميـة، ونسعى للحصـول على موافقـة من الدكتـور يوسف القرضـاوي بصفته رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلميـن، وسيكون هذا الاتحاد إن شاء الله واجهـة للفكر الإسلامي المعتـدل، وسيضم كل الأطياف والتوجهـات في العالم العربي والإسلامي "لكن لم نتخذ إجراءات رسمية بهذا الصدد".

أما عن مستقبل الحملة ضد العري والإباحية، فيقول إن الخطوة القادمة هي وضع قائمة جديدة لمروجي ثقافة العري.. وعلى الناحية الأخرى حشـد الكتل الرافضة للعري والإباحية داخل الوسط الفني للمساعدة في الحملة، وأيضاً إقامة علاقات مع بعض المؤسسات في العالم الرافضة للعري والإباحية، وهذه المؤسسات لها موقع على الإنترنت وتقع في إنجلترا واليابان وغيرهما.

 

    المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين

روابط ذات صلة



تعليقات
موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-مصرية - مصر

07 - ربيع أول - 1427 هـ| 06 - ابريل - 2006

مصر دائما تخرج أبطال خارج الإنترنت و داخل الانترنت .. فأين ابطال الدول الاخرى ؟؟؟
حلوة هذه الفكرة , تحرك إيجابى و رد طبيعى على الاسفاف الإعلامى , دائما نحو الأمام يا شباب حتى لو لم يكن أحد يدعمكم و يقف بجانبكم ... طالما ان الله معكم فلا تهنوا و لا تحزنوا

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-إيناس ممدوح - مصر

08 - ربيع أول - 1427 هـ| 07 - ابريل - 2006

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحب أن أهنئ القائمين على هذا الموقع وأدعوا لهم بالتوفيق فيما يسعون إليه من خير .
فهذا هو الوقت الذى تعرض فيه الرسول الكريم للإيزاء من الجهلاء وأكثر ما يجرأهم على هذا هو إعتقادهم أن المسلمين أصبحوا غير متبعين لسنته أولشرع الله سبحانه وتعالى . ولا أبرئ نفسى فقد كنت يوما ما غير محجبة وسؤلت من إحدى الأجنبيات عن سبب عدم حجابى ووجدتنى أذكر لها أسباب واهية تتعلق بالعمل وتوفر الملابس المناسبة للحجاب والإعتقاد الذى زرعته الأسرة أن الحجاب بعد الزواج وقبل كل هذه الأشياء وعلى رأسها الإعلام الذى لا يعترف إلا بالمرأة المتبرجة الجميلة وكأن الحجاب شئ مخجل حاشا لله . الآن وبعد أن تحجبت بسنوات طويلة أرى أن النظرة للحجاب تغيرت وأصبحت ملابس المحجبات لائقة ومتنوعة بشرط أن تتفق مع شروط الحجاب وهذه فرصة جيدة لبنات هذا العصر المتقدم . إذا كنت حقاً أيتها الفتاه حذنت لما تعرض له الرسول من إيذاء فلما تكونين صورة مشوهة للمرأة المسلمة لاتتبع الشرع ولاسنة الحبيب صلى الله عليه وسلم . ألا ترين نفسك نقطة ضعف فى الإسلام فلم يأتى الإسلام إلا بمكارم الأخلاف فهل تختارين لنفسك أقل من هذا أن تكونى مكرمة ومصونة ومعززة وغالية .كما أننا فى هذا العصر تعانى الكثير من الفتيات من العنوسة هل جربتى التقوى لله حتى يرزقك الله من حيث لا تحتسبى . أرجوكى أعيدى النظر هل أنتى المستفيدة من جمالك أم الأخرين . لقد أصبحت أكتأب أحيانا من بعض المناظر التى أرى المرأة تحولت فيها إلى لحم رخيص مبتزل يثير الإشمئزاز ولا أجد غير قولى الحمد لله الذى هدانا إلى هذا وما كنا لنهتدى لولا أن هدانا الله . والحمد لله الذى عافانا مما أبتلى به غيرنا . اللهم أهدى بنات المسلمين وأرزقهم الحياء منك . وأخيراً دعوة إلى كل رجال الإعلام ونسائه أتقوا الله فى بنات المسلمين اللائى يعتقدن من خلالكن أن هذا هو الواقع الذى تعيشه المرأة الآن السفور والإنحلال بإسم الفن الذى لم يصبح إلا إبتلاء من إبتلاءآت هذا العصر . وأخيرا أعتذر على صراحتى وأدعوا الله لكم جميعا بالهداية إلى ما فيه الخير وإلى ما يحبه الله ويرضاه . والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-مشاعر محجوب محمد خالد - السودان

09 - ربيع أول - 1427 هـ| 08 - ابريل - 2006

بعد تحية الاسلام الخالدة اود ان اشكركم على حماسكم لعل وعسى ان يوقظ العقول النائمة والمنقادة وراء زيف الغرب
واود ان اشارك معكم ولو بكلمة او فعل
واعلمكم باننا في جمهورية السودان لانعرض مثل هذه الكليبات الساخنة او الافلام الخليعة بل نحن مجتمع محافظ جداً الا شريحة محدودة والتي تمتلك الاجهزة المدمرة (الرسيفر او الديجيتال....)اما التلفزيون القومي فهو يقدم البرامج الثقافية والدينية والحمدلله يتابع العدد الاكبر من أهل السودان
والله من وراء القصد
ودمتم لحماية الامة العربية من الفساد الاخلاقي والغزو او الاستعمار الجبري لعقولنا
مشاعر مواطنة حرة

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-قيس القيسي - العراق

11 - ربيع أول - 1427 هـ| 10 - ابريل - 2006

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
_________________________________

ثلاثة ميزات رئيسية اعطاها الله سبحانه وتعالى الى الانسان ليميزه عن الدواب او الحيوانات
_______________________
اولا- علم الله تعالى الانسان بالقلم اي علمه القراءة والكتابة
و لو اجتمع جميع علماء التربية والتعليم والتدريس لكي يعلموا القرد كتابة
عبارة - انا جائع - لايستطيعوا ذلك ولا يتعلمها القرد ولو قتلها الجوع
بينما حيوان القرد - القردة - يمكن ان يتعلم قيادة الدراجة الهوائية والسير
على الحبال بكل سهولة وكما نشاهد
ذلك في السيرك والالعاب البهلوانية ولكن القرد لايمكن ان يتعلم القراءة والكتابة ابدا
________________________

ثانيا- ان الله تعالى اعطى الى الانسان نسبا اي يجب ان يعرف الرجل من هي امه
ومن هي اخته ومن هي بنته ومن هي عمته ومن هي خالته لان كلهن محرمات عليه
نكاحهن اي الزواج بهن ولكن القرد او البقرة او غيرها من الدواب فهي غير مكلفة
بان تعرف انسابها فهي لاتعرف من هي اختها او بنتها او امها .. الخ
الانساب فقط خص الله تعالى بها الانسان
_______________________
ثالثا- ان الله تعالى خص فقط الانسان بالباس او الكسوة الذي يستر بدنه وعوراته
لهذا فان ستر البدن والعورة في الانسان واجب لكن للدواب -القرد والحمير _
فهي غير واجبة لان اللباس خصه الله تعالى فقط الى بني ادم ويجب ان يستر بدنه
وعوراته لهذا فان الذي يحب ان يتعرى من الملابس او اللباس والكساء عليه
ايضا ان لايمارس القراءة والكتابة ويذهب للعيش في البراري والغابات
في اماكن عيش القرود والخنازير لان ممارسة القراءة والكتابة مضره له
ويصاب بالضعف الجتسي الشديد و ليخلط في انسابه مثل الدواب والقرود
وان يترك المدينة والحضارة وان لايمارس القراءة والكتابة لانها تضره حتما ...
______________________
اخوكم
قيس القيسي - العراق

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-لمياء - مصر

11 - ربيع أول - 1427 هـ| 10 - ابريل - 2006

بسم الله الرحمن الرحيم

أهنئ القائمون على الموقع و صاحب الفكرة. حقيقة لقد تفشى العرى فى الإعلام و الذى أدى بدوره الى انتقاله الى فئة ليست بقليلة فى المجتمع و من مختلف الأعمار و ان كان أخطر الأثر على الشباب و هذه بلا شك خطة لغرس الشباب فى ملذات تؤدى الى الإنحلال الأخلاقى و الضياع و تشغله عن الفكر و التقدم او لنقل تضعفه و تجعله تافها و يجعل من مصر فريسة سهلة لاعدائها. و أقول لمن يدافعون عن العري بأنها الحرية فى أن تفعل ما تشاء و أن من يعارض فإنما هو متخلف و رجعى أقول لهم كونوا أحرارا فى أن تنقلو عن الغرب حب العمل و النظام انقلو أسباب تطورهم و ليس أسوأ ما فيهم ليتنا ننقل الحسن و ننفض القبيح . فنحن كمجتمع شرقى و أسلامى نرفض العرى و لن ندعه يتفشى بيننا
مرة أخري شكرا لأصحاب الموقع و أتمنى نجاحه و نجاح قضيتنا.

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-ام احمد - مصر

13 - ربيع أول - 1427 هـ| 12 - ابريل - 2006

السلام عليكم وفقكم الله الي مايحب ويرضي واعملوا بقوله صلي الله عليه وسلم من سن في الاسلام سنه حسنه فله اجرها واجر من عمل بها الي يوم القيامه واتمني لكم المزيد من التوفيق

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-ايهاب ابراهيم -

14 - ربيع أول - 1427 هـ| 13 - ابريل - 2006

السلام عليكم وفقكم الله ياشباب - حقيقة يجب العمل على ايقاف هذا السقوط والانحلال ولا تخافوا إلا الله عز وجل ونأمل ان يلتحم معكم باقى الشباب المحترم

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-ليما - فرنسا

15 - ربيع أول - 1427 هـ| 14 - ابريل - 2006

وفقك الله القائمين على هذا العمل وسددهم وأعانهم فوالله كم نحتاج لمثل هذه المشاريع لصحوة شباب الاسلام العظيم

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
- souici - الجزائر

11 - شعبان - 1427 هـ| 05 - سبتمبر - 2006

ربنا معكم

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-امل - مصر

08 - ذو القعدة - 1427 هـ| 29 - نوفمبر - 2006

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته دى بجد خطوة ايجابيه من ناس ايجابيين وربنا يعينكو على اللى انتو بتعملوهودى كمان فكرة حلوة اننا نحارب العرى والفساد اللى فى مجتمعنا وللاسف اننا بنقلد الغرب فى حاجات حرام المفروض اننا منعملهاش لاننا مسلمين ولازم نحافظ على دينا واخلاقنا وتقاليد مجتمعنا

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-امل - مصر

08 - ذو القعدة - 1427 هـ| 29 - نوفمبر - 2006

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته احب اشكر كل اللى ساهمو فى الموضوع لانه موضوع مهم ومش ممكن ينسكت عليه ودى حركه ايجابيه من ناس ايجابيين لان هذا يمس لمجتمعنا ودينا ويا رب عينكم وطبعا هتخدوا ثواب كبير جدا لانكوا بتحافظوا على مبادى واخلاق دينا ويا رب اهدى كل عاص والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-سهر اليالى - مصر

30 - محرم - 1428 هـ| 18 - فبراير - 2007

السلام عليكم اسكندرانى ياما نفسى فى ثوره على الظلم اين انتم ياشباب الشيخوخه

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-سهر الليالى - مصر

30 - محرم - 1428 هـ| 18 - فبراير - 2007

السلام عليكم ان لم نبحث عنها فضاع عمرنا نادمين عليها لنا فرصه فلنبحث عنها

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-هاني محمد حامد - مصر

29 - صفر - 1428 هـ| 19 - مارس - 2007

جزاكم الله خيرا و أكثر منكم ومن أمثالكم و إن شاء الله هذه بداية طيبة ومن سار علي الدرب وصل قال تعالي ( إن الله لا يضيع أجر من أحسن عملاَ ) صدق الله العظيم

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
-مصرى بالكويت - الكويت

22 - ربيع أول - 1430 هـ| 19 - مارس - 2009

انا سعيد جدا بما يطرحه موقع حماسنا من حملات ضد الفساد فى العالم العربى وبشكر القائمين على الموقع والمشتركين به بما يسعون من اجله لإرضا الله عز وجل ثم ضميرنا من محاربة الفساد القائم والمنتشر

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
- - سوريا

08 - رمضان - 1430 هـ| 29 - أغسطس - 2009

bulled Fiori presser terrifies rosette!doses.ballast promptest fused

موقع إلكتروني مصري يشن حملة ضد العري والإباحية في الإعلام العربي
- - شيلي

20 - رمضان - 1430 هـ| 10 - سبتمبر - 2009

polygons Mohammedan tenders stormiest unquestionably Oligocene,...

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...