لا يوجد حوار حى الآن حوارات حية

أرشفة الحوارات | كيف اشارك | اقترح موضوع حوار



هروب الفتيات بين الحقيقة التهويل
  هروب الفتيات بين الحقيقة  التهويل يقدم موقع لها أون لاين يوم الأربعاء29/5/1437هـ حواراً حياً بعنوان هروب الفتيات بين الحقيقةوالتهويل مع الدكتورة مزنة الجريد
وفيما يلي محاور الحوار
تتجرأ بعض الفتيات على هجر منزل أسرتها.. لماذا؟
هل للأصدقاء دور في ذلك؟
ما علاقة الحوار داخل الأسرة وبناء العلاقات الإيجابية مع الفتيان والفتيات؟
هل التربية هي الأساس، وما هي عواقب ما بعد الاختفاء..
الأربعاء 09-مارس-2016
من 18:00 إلى 20:00 بتوقيت مكة المكرمة| من 15:00 إلى 17:00 بتوقيت جرينتش

د. مزنة الجريد
مقدمة
قبل على أرد على أي سؤال يجب أن نعرف أن هروب الفتيات ليست ظاهرة ولكنه تفاقم في الأونة الأخيرة بسبب ماتهيأ للفتاة من مسببات إعلامية ومسببات أسرية واجتماعية جعلت الفتاة تسبب فعلا في الاختفاء وأيضا هنا سبب آخر وهو قلة الوزاع الديني..
سوسو
لدي ابنة في عمر المراهقة وخرجت من المدرسة على منزل صديقتها بدون أن تعلمني جلسنا نبحث عليها إلى المغرب وحتى ام الصديقة لم تكلف نفسها بسؤال ابنتي اهلك يعرفون عنك ام لا وعقابها ابوها عقاب كبيرة ومنعها من صديقتها وهددها أن يمنعها من المدرسة ايضا فكيف اتعامل مع الحدث شكرا لكم ولجهودكم
التصرف صحيح ولكن يجب أن يكون مهيأ له قبل اتخاذه تحذير الابنة من تكرار هذا التصرف وعدم تكرار هذا الموقف مع هذه الصديقة
التواصل مع أم الصديقة وسؤالها لماذا لم تخبر فعلا الأسرة وأعطت مجال لترك الابنة كل هذه الفترة دون السؤال عنها هذا من أسباب مشاركة بعد الأسر أن الفتاة تقوم بالذهاب إلى صديقة ووالدة هذه الصديقة لا تكون على قدر من المسؤولية للتعامل معها
هو لا يعتبر هروب ولكنه نوع من الاستهتار وعدم المبالاة من هذه الابنة
كان من المفترض على أب هذه الفتاة مناقشتها وسؤالها لماذا جلست كل هذه الفترة مع صديقتها دون إعلام العائلة هل هذه الأم والأب لا يحاولون دائما محاوراتها أو الأخذ والعطاء معها أو توفير وقت من الحوار الأسري الذي يجعل العائلة على ثقة فيما بينهم وتقوم بحوارهم
رجاء
هل هناك اختفاء حقيقة للفتيات ؟ واين تذهب الفتاه؟
يوجد للأسف اختفاء ولكنه غير متكرر والحالات ليست كثيرة لدرجة الظاهرة لأنها دخيلة على مجتمعنا المسلم وأيضاً نستطيع أن نتجاوز كل ذلك عندما نهيأ الأسباب الجيدة والخير داخل منازلنا
الأسباب قد تكون كثيرة ومتعددة وقد تكون دوافعها من داخل الأسرة نفسها إذا كانت الأسرة متسهترة بالعادات والدين أو سوء في التربية و أحد الوالدين مستهتر لا يكون نموذج جيد لأبنائه بعض الأهل أيضا إذا كان الابن في مرحلة المراهقة و للأسف ويمارس سلوكيات مراهق لا يحاول أن يحتويه وأيضاً بعض المراهقين ايضا لا يتفهم أن الأب والأم يخافون على أبنائهم لذلك يحاولون إلقاء التعليمات بشكل مستمر ومن هنا تبدأ الإشكالية عدم تفهم الطرفين هو الذي يجعل هناك فجوة ودوافع لخلافات مستمر قد يكون أحد أسباب اختفاء الفتيات ولكن أرجع وأقول أن هذه ليست ظاهرة ولكنها دخيلة على مجتمعنا وأن المجتمع يستطيع بإذن الله أن يعيد أبنائه إذا عرف كيف يستخدم الأساليب الإيجابية والفعالة في احتواء أبنائه

وتذهب الفتاة إلى مكان قد هيأ للدمار ستكون خلاله البنت أو الفتاة ضحية ستخسر الكثير من القيم والسلوكيات التي كانت تستمع بها داخل اسرتها وستكون بين أيدي خبيثة لن تحافظ عليها ولم تخف عليها من الأساس ولو كانت فعلا تحرص أو تبحث على حمايتها لما شجعتها على الخروج من هذا المنزل الآمن إلى مكان قد يكون السبب الأول والأخير لإنهاء حياة كانت تعيشها تتمتع فيها بالأمان الأسري و تتمتع فيها بالأستقرار النفسي مما يزيد المشكلة ويعقهدها ويكون هناك نتائج منها أزمة ثقة بين الوالدين ، عدم التواصل بين الأسرة والأبنة المختفية وأيضا الكثير من الأمور المهلكة للأسف
منار
تواجه بعض الفتيات ضغوط في المنزل هد هذا يعني الهروب هو الحل ماهو الحل ؟
الأبنة منار إذا كان ترى أن حل مشكلة بسيطة آمنة داخل المنزل بمشكلة أكبر فهذا هو الخطر بعينه لأننا عندما نلغي التفكير ونحل مشكلة بمشكلة الوضع يتفاقم أكبر إذا كانت الأسرة تمارس ضغط معين في فترة معينة أو بسبب ظرف معين و جاء الهروب فإن الظرف يكبر و المشكلة تتعقد والأسرة تصل إلى مرحة ربما تكون بداية النهاية لهذا الفتاة التي ستكبر وتعي ثم تندم أشد الندم
إذا كانت هناك مشكلة مع الأسرة حاولي أن تكوني أنتي من يبحث الحل ثم أنقلي ذلك إلى أسرتك أجعلي الحوار باب مفتوح بينك وبين اسرتك أبحثي عن أقرب شخص لهذه الأسرة أنقلي له الأسباب ناقشي لماذا نتعامل بهذه الطريقة هناك ألف طريقة وطريقة تجعل الفتاة تعيش حالة استقرار داخل أسرتها بعد من البحث عن الحل الجذري الخطر الذي ربما ينهي علاقة جميلة ويحولها إلى انقطاع ابدي مع الأسرة ربما في الفتيات في هذه المرحلة يشعرون بالغضب والانفعال الزائد ويجدون الصديقات اللاتي يحفزهن على ارتكاب هذه الأشياء ويكون لهن تأثير كبير وتمارس الخطأ ثم تندم احل دائما وأبداً هو الوزاع الديني
الأحتواء من قبل الأسرة التفكير الجيد في إقامة علاقة جيدة بين أفراد الأسرة يساعد في احتواء الأبناء ويمنعهم من التمرد والخروج على ما تضعه الأسرة من حدود معينة
منح الأبناء الحب والحنان ومعالجة ما يعانونه من ضغوط وقلق واضطراب يجعل الأبناء قربين منهم كما أن هناك المفاهمة والحوار و محاولة أن تكون الأم والأب قريبين من الأبناء وأيضاً لا ألقي فقط بالمسؤولية على الأم والأب ولكن أيضا الفتاة تحاول قريبة وعقلانية وتحاول أن تأخذ بأيدهم بدل أن تكون سبب ضاغط على هذه الأسرة
تسنيم العلي
مادور الوالدين والمدرسه والمجتمع لتصحيح المسارات والمفاهيم لدى الاجيال
بما أن الأسرة هي المحضن الأول للتربية ويليها المدرسة والمجتمع فإن هناك أسباب كثيرة تنقص هذه الركائز الأساسية منها غياب الرقابة الأسرية ـ انعدام الثقافة والتوعية من الجهات المختصة أيضاً انتشار الأجهزة الإعلامية التي هيأت لهذه الأمور لذا فمن المفترض أن تكون هذه الركائز الأساسية والمحاضن التربوية على قدر من الوعي والجلوس مع الأبناء ، وشرح الأسباب التي تؤدي إلى تمرد الأبناء لهم بطريقة تناسب تفكيرهم وعقولهم خاصة أننا الآن في وقت متغير كثر فيه انتشار وسائل سهلت التواصل بين الأجيال خاصة فإذا اهملت هذه الأجيال فإن العواقب تكون كبيرة للأسف ..
د. مزنة الجريد
الخاتمة
أشكر كل الذين شاركونا في طرح الأسئلة وأود أن أوجه كلمة من أم إلى بناتها أنه يجب أن يكون هناك رفضا كاملا لفكرة الأختفاء والخروج من المنزل
ويجب أن تكون هذه الفكرة مرفوضة جدا لأن الفتاة في هذا العمر لا تدرك مخاطر ما تقوم به فعليها أن تفكر
إذا وجدت من يشجعها على ذلك ثقي أنه لا يبحث عن مصلحتك إنما يبحث عن مصلحة
ربما عانى مشكلة ويريدك أن تشاركيه هذه المشكلة ربما عاش اثار سلبية ويريد أن تعيشي معه في هذه الآثار ايضا إذا وجدت من يدعو إلى هذا الخطأ إدعيه أنتي بطريقتك الجميلة إلى أن يتفكر ويتدبر في النتائج التي وصل إليها
علميها كيف يحاسب نفسه ويؤدبها توبة وندم إلى الله
شكرا للجميع وجزاكم الله عني خير الجزاء
موقع لها أون لاين
شكر وتقدير
يتقدم موقع لها اون لاين بكل عبارات الشكر والتقدير والعرفان لضيفتنا
دكتورة/ مزنة الجريد..

داعين المولى أن يجعل هذا العمل في موازيين حسناتها وينفع بعلمها أينما حلت ويبارك فيه.
التالي » « السابق 1
« الأول    ( النتائج 1 - 7 من 7 )    الأخير »