عالمي الخاص
عالمي الخاص لكل منا عالمه الخاص الذي يتمحور فيه بكل أبجدياته سواء مر بموقف محزن أو مفرح ، وللفتاة أيضاً عالمها الذي تعيش كل طقوسه في معزل عن الأسرة, عالم نسجته من أحلامها وخيالاتها, , تحاول إسقاطه على الواقع من خلال المسنجر ...المنتديات.....المعاكسات ... في ظل غياب الرقيب والموجه, بحجة أن لها عالمها الخاص....
فما حدود هذا العالم الخاص ؟
وما حدود مسؤوليتنا كأهل عن ذلك ؟ وكيف نضمن ألا يتسلل شيطان الجن أو الإنس إلى هذا العالم النقي الطاهر فيعمل فيه فساداً ؟
وهنا يُقرع الجرس .. ويدق ناقوس الخطر ...
في " عالمي الخاص "
سنحاول تسليط الضوء على هذا العالم بكل ما يحويه, ونلتمس بعض الحلول وطرق النصيحة والإرشاد, التي تجعل الفتاة تعيش في أمنٍ ودون قلق أو خوف, من مصارحة والديها ومناقشتهما بحرية حول ما يدور في عالمها, حتى لو كان خياليا...
" عالمي الخاص "
حوار حي مع المستشارة ثناء أبو صالح, يوم الأربعاء 23/12/ 1428هـ
من الساعة 6-8 مساءً
يسرنا استقبال أسئلتكم واستفساراتكم على
البريد الإلكتروني: [email protected]
فاكس : 0096612053379
الأربعاء 02-يناير-2008
من 18:00 إلى 20:00 بتوقيت مكة المكرمة| من 15:00 إلى 17:00 بتوقيت جرينتش

مها
مشكلتي هي أنني انسج من خيالي عالم آخر وأحاول من خلال علاقاتي بالنت والمنتديات ان انسج هذا العالم واصدقه لدرجة أنني تعرضت لموقف مع صاحب أحد المنتديات عندما قلت له اني متزوجه وفي حديث آخر نفيت فاستغرب وشك في أمري أنني أكذب ولكن لم يحاول إحراجي ؟؟ اتمنى النصيحة في هذا الأمر فأنا أعلم غلطي ولكن متمادية ؟ واشكركم على هذا الموضوع المهم ..
أولاً .. لم أعرف كم عمرك, ولكن يبدو لي أنك في سن المراهقة, ولا بأس أن يكون لك عالمك الخاص الذي ترتاحين لسكناه- وأنت في هذه السن- بعيداً عمن حولك, لأنه يشعرك بشيء من الحرية ويمنحك نوعاً من الاستقلالية التي تطمحين إليهما وتظنين أنك قد حرمتهما, ولكن ما الذي يحويه عالمك الخاص يا مها ؟؟ هذا هو السؤال المهم الذي يجب أن تسأليه نفسك في لحظة صدق ومواجهة معها, وإذا كانت أمك قد أولتك ثقتها – وهذا ما أتصوره من سؤالك- إذ سمحت لك باستخدام النت دون رقابة أو مشاركة أو حوار حوله, فلا يصح أن تخوني هذه الثقة.. وخاصة أن بوادر الخطأ بدأت تظهر لك, وتخيلي معي حجم الأسى والألم الذي سيملأ قلب أمك لو عرفت بما يحدث .
ثم .. أين ذهبت رقابة الله والحياء منه؟ وهو سبحانه أعلم بخفايا الفكر والقلب ؟
ولماذا الخوض في أمور شخصية قد تجر إلى ما لا تحمد عقباه ؟
هل انتهت القضايا التي تؤرقنا ؟ والتي يجب أن تشغل تفكيرنا في البحث عن حلول لها ؟
هل امتلأنا ثقافة وعلماً وأُنهكنا عملاً وجِداً, لنهرع إلى النت لمجرد التسلية والعبث ؟
نصيحتي لك أن تشغلي نفسك بأمور أخرى أكثر أهمية, تبعدك عما تخشين الوقوع فيه, وتملؤك إحساساً بقيمتك ودورك الفعال في المجتمع..
جربي ممارسة هوايات مفيدة, أو الالتحاق بأنشطة خاصة بالفتيات, كالمتوفرة في اللجنة النسائية للندوة العالمية للشباب الإسلامي, ودور التحفيظ والمراكز النسائية الأخرى,
أو الالتقاء مع قريبات وصديقات بعمرك, وتأملن الدنيا الحقيقية حولكن, وتبادلن الآراء لاستثمار وقت الفراغ الواسع لديكن بأمور تعود بالنفع على الأسرة والمجتمع, وثقي أن اللقاء إذا كان برغبة صادقة ومخلصة سيثمر حقاً ويشبع فراغكن الداخلي ويملؤكن رضى وسعادة.. وتخيلي فخر أمك بك وسعادتها, والأهم من ذلك رضى الله سبحانه ومباهاته بكن الملأ الأعلى, رعاك الله .
هدى
كيف علي الدخول لعالم ابنتي الخاص وهل التجسس مفيد في هذه الحالات عندما احس انها متغيرة مثلا ؟
كوني صريحة في محاولة معرفة ما يدور في عالم ابنتك الخاص إذا لاحظت عليها
تغيراً واضحاً فعلاً, حاوريها بهدوء وتفهم حول تغيرها, فإن لم تستجب, أخبريها
أنك مستعدة دائماً لسماعها حين تجد الحاجة لذلك, ولا تنفعلي أو تكثري من
المواعظ..

أما عن مراقبتك لها- ولا أسميها تجسساً- فهي من صميم مسؤوليتك عنها, ولكن حاولي
أن لا تشعر بتلك المراقبة.. ولو اكتسبت ثقتها لأطلعتك على ما يطمئنك.. فحاولي
ذلك جاهدة .. والله يوفقك
نهى
هل لكتمان الفتاة عالمها الآخر دور في تربيتها وهي صغيرة ؟؟ يعني وجود خلل ما ...
كتمان بعض الأمور والمشاعر في مرحلة المراهقة يُترجَم على أنه تعبير عن محاولة الفتاة الاستقلال بشخصيتها والإحساس بنضوجها, على ألا يكون عنواناً دائماً لعلاقتها مع أمها, وإلا كان هناك فعلاً خلل ما في أسلوب التربية .
ومن الطبيعي أن تلاحظ الأم أحوال ابنتها وما يطرأ عليها من تغير, وتبادر لكسر الحاجز الوهمي الذي يرتفع بينهما بالتدريج.. ولكنها قد تُشغل عنها بأمر ما, فلم لا تبادر الفتاة بذلك ؟ وتحاول أن تضفي روح الصداقة على علاقتها بأمها ؟ بدلاً من تحميلها اللوم والمسؤولية كاملة عما قد تتعرض له الفتاة ؟
ثقي يا ابنتي أن أكثر الأمهات جهلاً, تستشعر بقلبها ما يصيب ابنتها من كدر وضيق, ولكنها وإن كانت قد لا تحسن التصرف معها في تلك الفترة, إلا أنها ستجد سعادتها حقاً في إزالة ما يكدر صدر ابنتها.. فهلا تكون المبادرة من طرفك, إن قصّر الطرف الآخر ؟
رعاك الله .
عبير ام فارس
البنت اللي تعاكس وانتي تعرفين انها تعاكس وسبق مسكتيها على هالفعل لكنها تنكر عيني عينك كيف اتصرف معها يا استاذة
هل تقصدين المعاكسات الهاتفية أم على النت ؟؟

وهل هي ابنتك أم أختك ؟ وكيف كان " مسكها" كما تقولين ؟ هل ترصدتها بعد شكك
بالأمر وتحينت الفرصة للإيقاع بها ؟ أم حاولت محاورتها بهدوء بمجرد أن عرفت ؟

يا أختي إذا كان تصرفك لحظتها بالشكل الأول .. فمن الطبيعي جداً أن تحاول
الإنكار بعد أن فاجأتها " متلبسة" وتصر عليه لعلها تجد فيه خلاصاً, ويبدو لك
وقاحة وعناداً .. أثيري في قلبها الخوف من الله الكريم الحليم المنعم .. الذي
يراها ويعلم خائنة الأعين وما تخفي النفوس, قولي لها صراحة : لعلي مخطئة, ولكن
الله يرى ما لا أرى وأخشى عليك من عقابه في الدنيا قبل الآخرة.

من المهم أن نربي بناتنا على رقابة الله في السر والعلن ومنذ الصغر, ولكن لا
يأس الآن وحاولي إشباع احتياجها العاطفي, والاهتمام بها لتصرفيها عما هي فيه
وفقك الله
ام رماس
كيف على أن أؤسس الثقة في ابنتي بحيث لا تخبي عني شيئا إطلاقا ؟ علما أن ابنتي في المرحلة المتوسطة الآن ؟
ألا ترين أنك تأخرت في تأسيس الثقة ؟؟ أين كنت في طفولتها؟ على كل حال ليس الآن مجال اللوم والعتب.. وبإمكانك أن تمارسي معها دور الصديقة, لتكسبي ثقتها في هذه السن الحرجة, فما الذي تفعله الصديقة لتكون أقرب إليها منك ؟
إنها تستمع وتستمع وتستمع .. وباهتمام لكل ما تحكيه لها ابنتك, لا تقاطعها لتصوب خطأ أو لتطرح رأياً, كما نفعل كأمهات - بوعي أو دون وعي- بحجة أنها مسؤوليتنا, وننسى أنها تتحدث لتزيح حملاً ثقيلاً عن صدرها, فإذا قاطعتُها بموعظة أو توجيه.. ارتسم في ذهنها فوراً : أمي لا تفهمني ولا يمكن لها يوماً ذلك, فتختصر حديثها وتنطوي على نفسها وتستمرئ بناء عالمها الخاص بعيداً عني ..
وثّقي علاقتك بابنتك باستماعك لها وإنصاتك الفعال, وشاركيها اهتماماتها وإن بدت لك سخيفة, وتبادلي معها النصح والمشورة حتى فيما يتعلق بك أنت .. فمن قال أن الأم تعرف كل شيء ؟؟
هيلة
ما المقصود بالعالم الآخر أحبتي ؟ وهل تعتبر أموري الشخصية عالم آخر ؟ أنا أراها أموراً شخصية بي ؟ أرجو التوضيح !!
من ذكر العالم الآخر ؟؟ هو عالم خاص وليس آخر..
" هو عالم خيالي أحياه بمفردي.. يحتضن أفكاري ومشاعري وطموحي وفرحي وحتى آلامي, وكل ما أحسه في فترة المراهقة وأخفيه عن الآخرين, إذ أخشى من السخرية فيما لو كشفته.. ولكني لو وجدتُ من تفهمني في هذه السن حقاً, لبادرتُ إلى إطلاعها عليه وسررتُ بمشاركتها لي فيه, وهذا ما يحصل غالباً مع صديقتي .. التوقيع : مراهِقة ".
ترى .. هل اكتمل التعريف بالنسبة لكِ, والذي استوحيتُه واسترجعت مفرداته من عمر مراهقتي وأنا الآن على أعتاب الستين من العمر؟ وهل تجدينه معبراً وافياً عنكِ أيضاً ؟
أرجو ذلك .
مهاوي
الخيانات مع الصديقات كثيرة جدا هل ترين عزوف الفتيات عن مشاركة الاهل في مشاكلهن هل له حل وماهي خطوات المصارحه ؟
يا حلوة .. أولاً أنت البنت أم الأم ؟؟
سأفترض أنك الإبنة وأقول : لم تتحرجين من مصارحة أمك وهي أقرب الناس إليك وأحرص
الناس على دفع الأذى عنك ؟

هناك فجوة ينبغي أن تردم بين الجيلين, فإذا لم تبادر الأم إلى ذلك, فلماذا لا
تبادر الفتاة ؟

هل ترين من الصعب جداً أن تطلبي منها لحظة حوار مفتوح ودي بينكما, وأنتما
تتناولان فنجان قهوة الهيل مثلاً ؟ لا تدعي الشيطان يصور لك صعوبة الأمر
فتتقاعسين عنه, ووالله يا ابنتي إن أحلى اللحظات وأسعدها عند الأم عندما تلجأ
ابنتها إليها في أمورها الخاصة, تسأل وتستشير وتشعرها أنها ما زالت مرجعها
وموضع ثقتها.. فهيا ولا تتواني والله يوفقك
عمار
سؤالي هو ؟ هل الفتاة عندما تحتاج العاطفة تلجأ للإنطواء ؟
حياك الله يا عمار .. لماذا لم تكتب عمرك ؟ وهل هذا ما تلاحظه على أختك أم
ابنتك ؟؟

المهم كل إنسان يحتاج إلى الإشباع العاطفي المشروع من محيطه وأسرته, وخاصة في
سن المراهقة, ربما حاجة الفتاة أكبر لأنها أكثر رقة وحساسية, والانطواء قد يكون
من أسبابه عدم إشباع هذه الحاجة, لأن التعطش العاطفي يٌفقد الفتاة ثقتها
بنفسها, فتفكر أنه لا أحد يحبها .. لأنه لا يوجد فيها ما يُحب, وهنا مكمن
الخطر, فقد تبني عالماً خاصاً تنجرف فيه بأوهامها بعيدا, فيئد ثقتها بنفسها
ويقتل طموحها .
الدانة
السلام عليكم انا فتاه ابلغ من العمر 23 وصارلى 3 اسابيع فاتحه ماسنجر وماعرفت اكون اصدقاء ومانى عارفه كيف ابدى وبنفس الوقت خايفه والف شكر
وعليكم السلام

ولماذا الماسنجر ؟ ومن قال أنه الطريق الصحيح لتكوين الصداقات؟ نصيحة يا ابنتي
لا تستخدميه في مخاطبة من لا تعرفينها أبداً, وأنت محقة في تخوفك فكم من شاب
تنكر باسم بنت ليتسلل إلى مالا تحمد عقباه.. أليس لك زميلات وصديقات؟ تواصلي
معهن عبره إذا كنت ترين ضرورة الحديث عبره, وحاولي أن تكون لقاءاتكن من خلاله
ذات فائدة لكن وللمجتمع, وليس ساحة للغيبة والنميمة والمسخرة- وآسفة على
التعبير فلم يحضرني غيره الآن – وللماسنجر حقيقة دور هام في التواصل وتبادل
الآراء والثقافات والأفكار.. على شرط أن تراقبي الله في نفسك, وتضعي نصب عينيك
هدفاً صحيحاً تسعين لتحقيقه من خلاله.. بارك الله بك ووفقك لطاعته
عسل أبو ظبي
عندي مشكلة مع وحدة ومن ربيعاتي ؟ وهي أنها عطت شاب رقمي وبدأ يعاكسني وأنا وربي مو طبعي اكلم وحياوية ؟ لكن بديت احبه وكل هذا بدون علم امي اوأنا احتاج اصارحها لكن ابي اعرف كيف ابدا معها اعيش في قلق ارشدوني ؟
يا ابنتي يا عسل..لم تذكري العمر , وأغلب ظني أنك في سن المراهقة, كما لم
تذكري شيئاً عن نوعية علاقتك بأمك.. عادية, سطحية, متينة..ولكن هناك أمر من
المهم أن تدركيه وهو أن ما تشعرين به ليس حباً وإنما هو وهم الحب.. لا تستغربي
فالحقيقة أن

كل ما حولك – من إعلام مليء بالأغاني التافهة والمسلسلات الفارغة, ووسط اجتماعي
أكثر تفاهة وفراغاً .. - يقول لك ويطلب منك أن تحبي وتجربي الحب, فتحاولين
تلمسه حتى في الخطأ.. ولكنك بحمد الله لم تنساقي كثيراً, وسؤالك دليل على
الفطرة الطيبة والوازع الجيد داخلك, فأرجو أن تبادري أولاً بإعلام أمك وانتهزي
فرصة تكون فيها " رايقة" وراضية عنك, واطلبي مشورتها وما أظنها تبخل بها عليك.
وفقك الله
التالي » « السابق 1 2 3
« الأول    ( النتائج 1 - 10 من 22 )    الأخير »

حوارات تربوية

المراهقة عند الفتيات

المراهقة عند الفتيات

د.فاطمة سالم باعارمة 14 - صفر - 1437 هـ| 26 - نوفمبر - 2015

نحو حياة دراسية ممتعة

د.موسى آل زعلة 18 - ذو القعدة - 1436 هـ| 01 - سبتمبر - 2015

كيف اختار تخصصي الجامعي ؟

د.ياسر بن عبد الكريم بكار 26 - شعبان - 1436 هـ| 13 - يونيو - 2015

استثمار التقنية في تقوية العلاقة مع الأبناء

.سلوى بنت علي بن محمد الضلعي 18 - ربيع أول - 1436 هـ| 08 - يناير - 2015

جددي حياتك

د.شيماء الدويري 30 - رمضان - 1435 هـ| 27 - يوليو - 2014

الذكاء الإنفعالي

أ.د.سحر كردي 23 - ذو الحجة - 1434 هـ| 27 - اكتوبر - 2013

اختبارات القياس والتحصيل

.فهد البابطين 14 - جمادى الآخرة - 1434 هـ| 24 - ابريل - 2013

أولادنا ورمضان

.منيرة بنت عبدالله القحطاني 04 - رمضان - 1433 هـ| 22 - يوليو - 2012

سر ومهارات التفوق في الاختبار

.مناع بن محمد القرني 23 - جمادى الآخرة - 1433 هـ| 14 - مايو - 2012

الدراسة في الخارج مالها وماعليها

د.راشد بن حسين العبد الكريم 10 - جماد أول - 1433 هـ| 01 - ابريل - 2012
أبنائي ومشلكة التأخر في النوم !

أبنائي ومشلكة التأخر في النوم !

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف1517

كيف أستفيد من وقت الفراغ الطويل؟

كيف أستفيد من وقت الفراغ الطويل؟

د.محمد بن عبد العزيز الشريم14330



ابني شديد التقزز ويخاف من الشعر!

ابني شديد التقزز ويخاف من الشعر!

د.محمد بن عبد العزيز الشريم3912



الدراسات العليا حلم أريد أن أحققه!

الدراسات العليا حلم أريد أن أحققه!

فاطمة بنت موسى العبدالله2398

حوارات تكنولوجيا ومعلومات

محاذير الإنترنت

محاذير الإنترنت

دهند بنت سليمان الخليفة
العالم الرقمي والتواصل بين الجنسين

العالم الرقمي والتواصل بين الجنسين

حواء بنت جابو بن عبده بن جدة
كيف أحمي بياناتي من  الإختراق

كيف أحمي بياناتي من الإختراق

ياسر نجيب السويلم

حوارات الطب النفسي

التوحد
طب نفسي

التوحد

د.صالح الشبل 25 - ذو القعدة - 1428 هـ| 04 - ديسمبر - 2007

فرط الحركة وتشتت الانتباه عند الاطفال

د.عبدالرحمن بن محمد بن عبدالكريم الصالح16661

التربية الجنسية للطفل

د.دعد محمود مارديني27009

العلاج النفسي غير الدوائي

د.خالد بن حمد الجابر11129

الرضى النفسي

د.خالد بن حمد الجابر20118


"جلسه نفسيه "

منال بنت مهنا بن سعود السبيعي25304

البلوغ عند الفتاة

د.سمية عبده مصطفى حمام27971

التكيف مع الأزمات

د.خالد بن حمد الجابر6241

متى أحتاج لزيارة العيادة النفسية؟

إيمان بنت سلطان الهزاع12095

حوارات طبية

الطب البديل
طب

الطب البديل

د.منير محمد سالم 19 - ذو الحجة - 1431 هـ| 25 - نوفمبر - 2010

الأذن الوسطى..أسباب وعلاج

د.هيفاء بنت سليمان الناصر34997

مشاكل الأسنان

د.محمد الثامر9267

المشاكل الجلدية

د.عبد الله بن صالح بن عبد الله المسعود21763

الصيف.. والمشاكل الجلدية

د.عبد العظيم بن عبد اللطيف البسام44084

العلاج الطبيعي والتأهيل

د.جلال عبد الكريم يوسف العظمة 30047

المشاكل الحساسية الربيعية

د.ضحى محمود بابللي9086

الحمل والسكري

د.رحاب الصالح30638

أمراض الجهاز الهضمي

د.عائشة الميموني118975

السمنه لدى الأطفال

د.عبدالله الشايع6761

حوارات دعوية

الحج.. رؤية شرعية  وإرشادات صحية
شريعة

الحج.. رؤية شرعية وإرشادات صحية

د.علي بن إبراهيم الفرحان 29 - ذو القعدة - 1433 هـ| 14 - اكتوبر - 2012

الرقية الشرعية -- الجزء الأول

د.رقية بنت محمد المحارب31695

شعيرة الحج

د.سلطانة عبدالله المشيقح14720

فتاوى علي الهواء

د.نايف بن أحمد بن علي الحمد36219

رمضان والتغيير في حياتنا

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند6887

عادات ليست من رمضان

د.رقية بنت محمد المحارب14774

دور المرأة في الفتن

د.نوال العيد10684

الدماء الطبيعية

د.رقية بنت محمد المحارب19795

حــوار فــي التـربـيـة

د. محمد بن عبدالله الدويش11993

رحيل عام 1433

منيرة بنت عبدالله القحطاني8107

حوارات إجتماعية

المرأة والعنف الأسري
اجتماعي

المرأة والعنف الأسري

د.نورة بنت عبدا لله بن محمد العجلان. 11 - ذو القعدة - 1430 هـ| 29 - اكتوبر - 2009

فرط الحركة لدي الأطفال

ظافر محمد القحطاني21005


كيف أجعل من الفشل طريقًا للنجاح؟

د.زكية بنت محمد العتيبي10803



التسويق لمشروعي الصغير

إيمان عبد الله البريدي6790

من للمطلقات

الشيخ.عصام بن صالح العويد16917

عاداتي السلبية أثناء الأختبارات

د.سمية عبده مصطفى حمام6579

رمضان بلا خادمـة

نوير بنت عايض العنزي7478

حوارات مفتوحة

فتاوى علي الهواء

فتاوى علي الهواء

ألزم الله من لا يعرف حكمه في النازله أن يسأل أهل العلم: قال تعالى...

د.نايف بن أحمد بن علي الحمد 36219
المزيد

رمضان والتغيير في حياتنا

رمضان والتغيير في حياتنا

لماذا التغيير ؟ متى التغييير ؟ كيف يكون التغيير ؟ خطوة...

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند 6887
المزيد

لبيك شعاري

لبيك شعاري

لبيك شعاري كل مايخص الحج والعمرة ترقبونا

بدر البدر 7325
المزيد

الحج أشهر معلومات

الحج أشهر معلومات

أقبل موسم الحج بخيراته وعظيم فوائدة وقد تميز هذا الموسم باجتماع...

د.رقية بنت محمد المحارب 16686
المزيد

شعيرة الحج

شعيرة الحج

رحلة الحج من أعظم التي يقضي فيها المسلم وقتا من عمره ويبذل فيها...

د.سلطانة عبدالله المشيقح 14720
المزيد

فتاوى النساء

فتاوى النساء

إن من يتصدى لأسئلة النساء يجد أغلبها يدور حول ما ذكرته من مسائل...

د.رقية بنت محمد المحارب 15549
المزيد

أنا والدنيا وجهاد الفتن

أنا والدنيا وجهاد الفتن

العاصفة تهب.. ورياح التغيير تلوح في الأفق، والهدف المقصود هي...

الشيخ.عبد الله بن عبد الرحمن بن محمد العيادة 13960
المزيد

دور المرأة في الفتن

دور المرأة في الفتن

لا يجادل اثنان في خطورة المرحلة التي تجتازها أمتنا الآن في مسيرة...

د.نوال العيد 10684
المزيد

تغريب المرأة المسلمة

تغريب المرأة المسلمة

في ظل الظروف و الأحداث الراهنة التي تعيشها نسائنا المسلمات العفيفات...

د.حياة سعيد عمر با أخضر 11351
المزيد

مسائل فقهية

مسائل فقهية

إن من يتصدى لأسئلة النساء يجد أغلبها يدور حول مسائل الحيض والاستحاضة...

د.رقية بنت محمد المحارب 13816
المزيد

تعدد الزوجات ماله وماعليه

تعدد الزوجات ماله وماعليه

الإسلام كما هو شأنه في سائر أمور الحياة يعنى بالأسرة وينظم شئونها...

أسماء الحسين 33649
المزيد

فقة المفاسد و المصالح ..رؤية شرعية واقعية

فقة المفاسد و المصالح ..رؤية شرعية واقعية

بعث الله تعالى الرسل (صلوات الله وسلامه عليهم ) بشرائع مختلفة...

د.فالح بن محمد بن فالح الصغيّر 9574
المزيد