تعدد الزوجات ماله وماعليه





الإسلام كما هو شأنه في سائر أمور الحياة يعنى بالأسرة وينظم شئونها ويحل مشكلاتها بالطريق الأمثل والمنهج القويم، وعندما أباح الإسلام التعدد بل وجعله الأصل في الوقت الذي حرمته مجتمعات من العالم ( لم تخل من إباحيات جنسية وعلاقات محرمة وغير مشروعة، كثير ما يترتب عليها الأبناء غير الشرعيين أو اللقطاء، وتفكك عرى الأسر وتفشي الأمراض الجسمية والنفسية)، جعل للتعدد أسباباً، وضوابطاً وشروطاً كما تكفل بمصلحة جميع الأطراف وحقوقها وعلى رأسها العدل والمساواة فيما يستطيعه الإنسان ويملكه من مأكل، وملبس، ونفقة، ومبيت، ورحمة،وغير ذلك فهو بهذا أباح التعدد مشروطاً بالعدل، والمقدرة، وقصره على أربع، وفي حال مظنة الظلم أو عدم القدرة عليه توجب الاكتفاء بواحدة. وما يشوه صورة التعدد اليوم، والذي كان قائماً من قبل، هو إساءة استخدامه، وعدم العمل بما يرضي الله سبحانه وتعالى فيه، وأنانية بعض الرجال، أو ضعف شخصياتهم بالمقابل مما يترتب عليه النظرة المجحفة في حقه من قبل المجتمع، فالمجتمع عادة ينظر إلى الزوجة الأولى بأنها مسكينة أو مظلومة، وإلى الثانية بأنها ظالمة أو متعديه، كذلك ساهمت قطاعات الإعلام والثقافة،في الاساءة إ ليه وتشويهه و نبذه ، فحتى القصص منذ القديم تصور امرأة الأب بصورة كريهة وأن لديها الرغبة في الانتقام حتى أصبح التعدد اليوم وكأنه جريمة لا تغتفر في حق المرأة أو المجتمع.
السبت 18-سبتمبر-2004
من 19:00 إلى 21:00 بتوقيت مكة المكرمة| من 16:00 إلى 18:00 بتوقيت جرينتش

فاطمة
سمعت أن بإمكاني وضع شرط في عقد الزواج بأن لا يتزوج زوجي بإمرأة اخرى فهل يجوز لي ذلك حقا ؟
الرأي الشرعي الذي تلقيته في هذا الأمر بأنه يجوز لك ذلك والخلاف في صحته هل يصح هذا الشرط أو لا .
شموخ
• سؤالي باختصارهو اني كانت عندي رغبه في تزويج زوجي من امراه اخرى لاني باختصار احب زوجى اشعر بانانيه عندما احاول ان احكره لنفسي ولانه عنده قدره جنسيه فلا اريد ان يضيع دينه باطلاق البصربسببي مع اني لا امنعه حقه ابدا.وانه عند قدره ماليه واذا اعنته على الزواجكاني اتصدقبجزء من مالي ووقتي.ثم اني اعلم ان كل انسان يحب التغيير.ثم كونه يتزوج الان افضل من لو تزوج بعدين انا الان صغيره واستطيع ان انافس واكون واثقه من نفسي على العكس من ذلك عندما اكبر فلا العمر يساعد لا الناس يرحمون.ثم ان اختيار الزوجه سيكون من قبلي وعلمها برضايسيهدا من روعها واستعدادها لبدايه حرب وتملك.فهل تصرفي صحيح مع ان زوجي يقول لي ما زلتي صغيره وحلوه انا لا افكر في الزواج الان مما يورقني ويجعلني اخاف ان يتزوج عندما يكبر وهو يقول ذلك لان الكبير يحتاج من تجدد حياته بدون ان ينقص من مكانه الاولى شيئاولو فعلها اذا كبر فستغير اشياء كثيره في حياته وشخصيته وهذا واقع ملموس في كثير ممن يتزوج الاخرى على كبر على عكس الشاب لما يتزوج تكون العاطفه عنده متزنه ويعدل بينهما سوالي هل ما انوي ان افعله صحيح ام اني اهدم حياتي السعيده ولله الحمد بيدي كما يقول عني الناس هل اختارها له ام اترك الامر له لان لا ينظر الا الى الجمال قد لا يعير الاخلاق والدين كبير اهميه ..مع العلم اني غيوره واكثر غيرتي ان ينظر الى محرم.ثم والله انا نيتي حسنه .وزوجي يحبني جدا ويقدرني ..ثم هو يحب الهدوء والاستقرار والجلوس في البيت .ويدقق ويعطي الامور اهميه كبيره ربما اكبر مما هي عليه ..لذلك اشك في قدرته على التأقلم في بيتين..ارشدوني لان هذه الفكره سيطرت علي منذ ثلاث سنوات بارك الله فيكم شموخ
أختي السائلة العزيزة.. أولاً أبارك لك هذا الحس. وهذا التوجه رغم صغر سنك وغيرتك وحب زوجك لك كما تقولين. إلاَّ أنني أخشى أن تكون حالة وسواس طارئة.
نصيحتي لك بأن تتركي الأمور يسيرها العزيز الحكيم العليم القدير. فالزوج إذا لم يرغب في التعدد فهذا يعني أنه مستقر. ولا ينقصه شيء فلا تفاتحيه في هذا الأمر.
والواقع أن أي امرأة لا ترغب في حقيقة الأمر بالتعدد. وسؤالك بهذا الشكل يوحي بأن لديك مشكلة نفسية فبادري إلى العلاج.
أم مشعل
تحياتي د/ أسماء موضوع بلا شك جميل وهو بحاجة أكيدة إلى أكثر من لقاء ويحتاج إلى تغطية كبيرة ودراسة مستفيضة لجميع الجوانب وخصوصاً في عصرنا الحاضر وعزوف الكثير من الشباب عن الزواج بأعذار واهية مما سبب كثرة ( العنوسه) السؤال هل بالإمكان تفعيل مثل هذا الموضوع في أكثر من وسيلة إعلام وطرحه بالتضامن مع الوسائل المقرؤة المكتوبة ( كحملة) توعوية لأهمية تقبل المجتمع لمثل هذه الحالات آمل ذالك تحياتي أختي / أسماء أم مشعل
هذا الاقتراح يا أم مشعل جيد ومُصيب، بالفعل نحن بحاجة إلى ذلك الأمر، بحاجة إلى تغطية إعلامية واسعة حول ظاهرة التعدد، وظاهرة تأخر الزواج، بل والخوف منه ولا سيما ممن هن أو هم بأمس الحاجة إليه.
- بحاجة لمخاطبة كيان ومشاعر الزوجة الأولى أو السابقة. ولتقواها، ولسعة أفقها.
- بحاجة لوقفة صادقة مع الرجال في مجتمعاتنا.

في إحصائية عربية وجد أن أغلب المعددين ممن يتسمون بمستوى اقتصادي منخفض فما علاقة الفقر بالتعدد؟ ولما لا يكون التعدد فرصة للتقوى؟ وكيف تفهم المرأة علاقتها بزوجها ؟
نوره
كيف كانت حياة الصحابه رضوان الله عليهم مع زوجاتهم في المعاملة والسكن؟ وهل أزواج اليوم يستطيعون اتباعهم في أقل الامور؟ جزاكم الله خيرا
قبل الحديث عن حياة الصحابة – رضي الله عنهم – من باب أولى الحديث عن بيت النبوة ومعاملة الرسول عليه الصلاة والسلام لأزواجه.
لقد كان عليه الصلاة والسلام يتعامل برفق، ورقة تفوق الوصف مع زوجاته.
كان نعم القدوة والأسوة الحسنة في تعامله مع الخلافات التي كانت بين الحين والآخر.
كان مثالياً في تعاملاته فلم يضرب شيئاً قط بيده ولا امرأة ولا خادماً إلا أن يجاهد في سبيل الله.
عندما اتهمت زوجته عائشة وأحب زوجاته إليه في عرضها، كان يتحدث معها برقته المعهودة "يا عائشة فإنه قد بلغني عنك كذا وكذا فإن كنت بريئة فسيبرئك الله وإن كنت ألمت بذنب فاستغفري الله وتوبي إليه حتى أنزل الله من فوق سبع سماوات براءة فرح بها قلب النبي – صلى الله عليه وسلم – وعائشة والمسلمون جميعاً.
لم يترك أحد الصحابة التعدد إلاَّ خوفاً من عدم العدل. لقد كان العدل ديدنهم فيما استطاعوا إليه سبيلاً.

أما أزواج اليوم..
فمنهم وربما أغلبهم من يذرها كالمعلقة – أعني إحدى زوجاته - والإسلام دين الوسطية والعدل والمساواة ولا ضرر ولا ضرار.
ولهذا فإن الرجل يُساهم بدوره في تشويه التعدد بسبب سلوكياته التي لا تخلوا من إهمال وظلم وتقصير.
أما من لديهم الوازع الديني فهم من يحرص على تقوى الله وتنفيذ ما جاء به الشرع، والله تعالى يعذر في الميل القلبي، ولا يعذر فيما سواه وقد جاء في الحديث الشريف: "اللهم هذا جهدي فيما أملك ،ولا طاقة لى فيما تملك ولاأملك" أخرجه اصحاب السنن وابن حبان من حديث عائشة .
candles
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تجد كثير من النساءغيرة تجاه التعدد فتدعو على الازواج فهل عيهن اثم بالدعاء وهل تذهب الغيره بالدعاء كما دعاء الرسول عليه السلام لام سلمه رضى الله عنها ولله يحفظكم
لا يجوز الدعاء على المسلم أيَّاً كان. فما هو الحال بالنسبة للزوج الذي له الحق والتي طاعته من أسباب دخول الجنة.
ثم أن التعدد ليس مما يوجب سخط الله أو يوجب الدعاء على الرجال، بل ربما تأثم الزوجة بذلك.
ولكن بدلاً من دعاء المرأة على زوجها بالشر عليها الدعاء له ولنفسها بالخير والتوفيق وصلاح الشان.
ولتعلم أن من آداب الدعاء. هو الدعاء بالخير للمسلمين. والغيرة غير الطبيعية تذهب بالدعاء وعليك بالتوبة والاستغفار فالله تعالى غفور رحيم وفي الحديث (إن الله تجاوز لي من أمتي الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه) (رواه بن ماجه والبيهقي وغيرهما) فهذا خطأ في حق الزوج وعليك كثرة الدعاء بالتوفيق والسعادة والأجر والثواب .
أم عمر
ما هو مفهوم التعدد ؟
التعدد في الزواج هو زواج الرجل بأكثر من زوجة وحتى أربع زوجات فقط. حيث أباح الإسلام تعدد الزوجات وثبتت مشروعيته بالكتاب والسنة والإجماع، أما الدليل على إباحته من الكتاب قوله تعالى: (وإن خفتم ألا تقسطوا في اليتامى فأنكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع) (الآية 3: سورة النساء).
وهذا فضل من الله وميزة أعطاها الله تعالى للرجل ويجب على النساء الاعتراف بهذا الفضل والتسليم به قال تعالى: (ولا تتمنوا ما فضل الله به بعضكم على بعض للرجال نصيب مما اكتسبوا وللنساء نصيب مما اكتسبن وسئلوا الله من فضله أن الله كان بكل شيء عليماً) (32:النساء) .
منيرة
هل عدم تقبلي للتعدد يعتبر حرام ؟
عدم القبول بحكم شرعي أو رفضه لا يجوز، ولا يجوز عمل الأعمال التي لا تليق من صراخ ومقاطعة وبغضاء ومطالبة الزوج بالطلاق، وإن كانت الغيرة واردة وهذا أمر طبيعي، وحتى لو لم تقبل المرأة هذا الأمر فهو حق شرعي للزوج.

وقد سئل سماحة الشيخ صالح بن فوزان عن حكم من يكره ويكرِّه الناس بالزواج بأكثر من زوجة. فقال لا يجوز للمسلم أن يكره ما شرعه الله وينفر الناس منه، وهذا يعتبر ردة عن دين الإسلام (ذلك بأنهم كرهوا ما أنزل الله فأحبط أعمالهم) والأمر خطير وسببه التأثر بالكفار .
تهانى
عندما يتزوج زوجي كيف يكون تعاملي معه ؟
عندما يتزوج الزوج أظنه يصبح أغلى من قبل المفروض والواجب على الزوجة احترامه، ومعاملته بما يرضي الله تعالى، وعدم اعتبار أن ما قام به هو خيانة كما تدعي بعض المسلمات للأسف.
الخيانة الحقيقية هي ممارسة الحرام، أو الرضى به،
مشكلة بعض النساء هي المجتمع، ومايمليه وما تنتظره المرأة منه.
الرجل محكوم بعد الله بغرائز مع ما هو عليه من التفضيل الرباني. لا يجب إنكار هذا ويجب على المرأة بل وهو شأن الذكية. أن تشعره بمكانته من قلبها. لا أن تقول له: لا أستطيع أن أحبك بعد الآن أو هذا أمر صعب.
بالتأكيد هو ليس بالأمر السهل ولكن المسألة بحاجة لجهاد واحتساب وعند مثل هذه المواقف تظهر الشخصيات الحقيقية. أو القوية من الفلينية الهشة . والحب في أسمى صوره لايعني التملك المطلق أبداً .
المعذبة التائبة النادمة
إلى كل زوجة غيور أعمت الغيرة عينيها عن طريق الهدى والخير بسبب أنانيتها وجهلها . أخبرها بقصتي قبل أن يقع الفأس في الرأس وتندم من حيث لا ينفع الندم . سمعت أن زوجي يريد الزواج بأخرى ,واجهته فلم يعترف .وجن جنوني . لا أعرف ماذا أفعل ؟ شعرت بالغيرة تملا نفسي بل الرغبة في إفساد هذا الأمر لو تبين لي وبعد مدة تأكدت من هذا الأمر فعلا , فما كان مني الأ أن اتفقت مع إحداهن للسعي في إفساد هذا العمل ودفعت لها مالا لعمل السحر .أريد منع هذا الآمر بآي شكل , فمن حقي الحفاظ على أسرتي من الاعتداء والدخلاء. فعملت لي عملا وقمت بوضعه في أكله.ولم يتمكن زوجي بعدها من الزواج وكله بأمر الله. وعادت الأمور فترة هادئة وشعرت انه لي وحدي وبجانبي وأنا لدي طفلة معاقة وطفل مشلول ونحن بحاجة إليه .لكن بين الحينة والحينة تحدث بيننا مشاجرات ’لأتفه الأسباب وبدا زوجي يترك المنزل ,بل ينام خارج المنزل لم يعد كالسابق . وبدا يعاني من ألآم في معدته ,وفي رأسه وفاجآني بالطلاق .فجن جنوني أكثر وعدت لتلك المرآة لأخبارها غاضبة.أتميز من الغيض . فأعطتني عملا أخر وطلبت مني وضعه في شرابه .لم أتمكن في البداية ولكني تذكرت خادمة أهله ودفعت الى الخادمة مالا وأعطيتها العمل وشرحت لها الطريقة, موهمة إياها بأنه علاج وهو لا يرغب العلاج بنفسه.ووضعت الخادمة له العلاج وبعد أيام عاد زوجي لإرجاعي. وشعرت أن الدنيا ستضحك لي مرة أخرى.وعقد علي زوجي بعد انتهاء العدة عقدا جديدا وبعد أيام قليلة من العقد سرعان ما ظهرت على زوجي العديد من الأعراض والأمراض الغريبة وبدا يشكو من رأسه وبطنه وصداع فظيع يقعده عن العمل, لم يعد يطيقني أو يحب أن يسمع صوتي, وكرهني جدا وكره أمه وأخواته, وكل نساء العالم وبدا رحلت البحث عن العلاج ,الطبي والطب البديل , حتى كانت المفاجأة أن لديه ورما سرطانيا داخل رأسه.خسرت زوجي بل خسرت سعادتي.أراه يتعذب.بل يحتضر وبدا الشعور بتأنيب الضمير لم أعد أنام أو يقربني النوم أشعر بالكوابيس وبأن الله سيعذبني, أفكر كثيرا بالإثم أين عقلي ليتني صبرت ولي الجنة تدهورت حالتي وكيف سألاقي الله ؟ ماذا سأقول ؟وبما ذا سأدافع عن نفسي ؟ إني أتعذب وقد أصبحت جلدا على عظم نتيجة أنانيتي وغيرتي العمياء.واعتزلت العالم وبدأت أشعر بالخوف الشديد أتمنى من الله أن يغفر لي أن تعود إلى زوجي صحته أن يسامحني.وأخاف أن يموت بسببي فحالته تتدهور يوماً بعد يوم. كم أنا حزينة ونادمة جدا جدا جدا
أيتها المعذبة التائبة النادمة:
 آه ". أشعر بغصة الألم والقهر داخل قلبي.
 عفى الله عنك أي جرم ارتكبته بحق نفسك قبل الآخرين ؟!
 أى سعادة وهمية تنشدين ؟ بل أي تعاسة تنتظرين ؟لن أسهم بدوري في تعذيبك يكفيك ما أصابك ولاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم. ولكني أتمنى وقد أخبرتني هذه القصة تائبة ونادمة ان تكون عظة لك ولغيرك.
 كم مخالفة ارتكبتي:
 عدم الرضاء بما قسم الله.
- السحر وهو من الكبائر نسأل الله العافية وليس للساحر في الآخرة من نصيب من رحمه الله ، إدخال الشيطان والاتفاق مع الأعداء.
 -الأنانية والتسلط.
 تشتيت شمل الأسرة بل الضعفاء فيها وايذاء أقرب الناس إليك فأي حب هذا ؟
 لماذا نبيع الدين لأجل الدنيا ؟
 -لماذا نبيع أغلى ما نملكه لأجل السعادة الوهمية ؟
 -هل هذه هي حقوق الزوج العظيمة علينا؟!
 حمانا الله تعالى من ذلك وقد انقلب السحر على الساحر وكله بأمر الله.
- لن أعلق كثيرا على هذا الموضوع. ولكن حسبنا ما حدث.عبرة وعظة لك ولكل إمراة غيور أنانية مقصرة في حق ربها قبل زوجها وعليك بالتوبة النصوح والتكفير عن ذنبك والدعاء لهذا الزوج والاستغفار له, وهو تطهير له واجر بإذن الله. ولنعلم أن التوفيق بالعمل الصالح يقترن وأسال الله تعالى أن ينير بصيرتنا ويهدينا إلى الصراط المستقيم وأن يشفي جميع المبتلين بحوله وقوته فهو وحده الضار والنافع. وان لله وان إليه راجعون
حائره
كيف أقبل نفسيا زواج زوجي من أخرى ؟
إذا رضيت وسلمت بأن هذا الأمر أمر شرعي من حق الزوج. وتذكرت عدد من المصالح التي يوفرها التعدد. سيتم قبول الأمور وفي كلا الحالين القبول وعدم القبول، فإن المرأة تستسلم في نهاية المطاف ولكن بعد أن تستزف تلك الرافضة للتعدد الكثير من الآلام وراحة البال.
على المرأة العاقلة. مناقشة فكرة التعدد مع الزوج، ومعرفة أوجه الاحتياج أو القصور لاقتناعها بها. ويمكن للمرأة في حالة الانشغال والتعب الصحي، وغيرها السماح لزوجها بالتعدد.
هناك علاج آخر وهو التأسي بأمهات المؤمنين والنساء الصالحات، واللاتي من بينهن من تخطب لزوجها. وإقناع المرأة كذلك أن التعدد لا يعني جرحاً لكرامتها أبداً. كذلك مشاركة المجتمع لها لتحسين صورة التعدد. وعدم نعتها بالمسكينة أو الضحية والرجال بالظالم والمتجاوز. فهذا لا يجوز.
ومن أهم المعالجات: تذكر الأجر والثواب من الله تعالى. فالدنيا على كل حال دار ابتلاء واختبار. والثواب في الآخر لمن صبر واحتسب.
وعلى الرجال كذلك تطييب خاطر زوجته، وإشعارها بحبه وأن زواجه من أخرى أو أخريات لا يعني الإهانة أبداً.
وفي حالة الأولى فإن لها مكانة لا ينكرها المجتمع. فهي أول من طرق بابها الرجل وهي أم أولاده، وبينهما العشرة الطيبة، والمواقف الجميلة.
التالي » « السابق 1 2
« الأول    ( النتائج 1 - 10 من 14 )    الأخير »

حوارات تربوية

المراهقة عند الفتيات

المراهقة عند الفتيات

د.فاطمة سالم باعارمة 14 - صفر - 1437 هـ| 26 - نوفمبر - 2015

نحو حياة دراسية ممتعة

د.موسى آل زعلة 18 - ذو القعدة - 1436 هـ| 01 - سبتمبر - 2015

كيف اختار تخصصي الجامعي ؟

د.ياسر بن عبد الكريم بكار 26 - شعبان - 1436 هـ| 13 - يونيو - 2015

استثمار التقنية في تقوية العلاقة مع الأبناء

.سلوى بنت علي بن محمد الضلعي 18 - ربيع أول - 1436 هـ| 08 - يناير - 2015

جددي حياتك

د.شيماء الدويري 30 - رمضان - 1435 هـ| 27 - يوليو - 2014

الذكاء الإنفعالي

أ.د.سحر كردي 23 - ذو الحجة - 1434 هـ| 27 - اكتوبر - 2013

اختبارات القياس والتحصيل

.فهد البابطين 14 - جمادى الآخرة - 1434 هـ| 24 - ابريل - 2013

أولادنا ورمضان

.منيرة بنت عبدالله القحطاني 04 - رمضان - 1433 هـ| 22 - يوليو - 2012

سر ومهارات التفوق في الاختبار

.مناع بن محمد القرني 23 - جمادى الآخرة - 1433 هـ| 14 - مايو - 2012

الدراسة في الخارج مالها وماعليها

د.راشد بن حسين العبد الكريم 10 - جماد أول - 1433 هـ| 01 - ابريل - 2012
ابنتي تقلد المراهقين!!

ابنتي تقلد المراهقين!!

د.محمد بن عبد العزيز الشريم2760

كيف أحمي أبنائي من التحرش؟

كيف أحمي أبنائي من التحرش؟

د.سعد بن محمد الفياض3343




كيف أساعد أبنائي في التفوق الدراسي؟

كيف أساعد أبنائي في التفوق الدراسي؟

أماني محمد أحمد داود8502

ابنتي شغوفة ببرامج الأطفال... كيف أرشِّدُها؟!

ابنتي شغوفة ببرامج الأطفال... كيف أرشِّدُها؟!

د.محمد بن عبد العزيز الشريم2194

لدى طفلي ميول جنسية!

لدى طفلي ميول جنسية!

د.محمد بن عبد العزيز الشريم12209

حوارات تكنولوجيا ومعلومات

كيف أحمي بياناتي من  الإختراق

كيف أحمي بياناتي من الإختراق

ياسر نجيب السويلم
محاذير الإنترنت

محاذير الإنترنت

دهند بنت سليمان الخليفة
العالم الرقمي والتواصل بين الجنسين

العالم الرقمي والتواصل بين الجنسين

حواء بنت جابو بن عبده بن جدة
لدي اسم دعوي في الفيس بوك!
وسائل دعوية

لدي اسم دعوي في الفيس بوك!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )4982
أرشديها للحق.. فإن راوغت فاحذفيها!
وسائل دعوية

أرشديها للحق.. فإن راوغت فاحذفيها!

الشيخ.خالد بن سليمان بن عبد الله الغرير2278

حوارات الطب النفسي

التكيف مع الأزمات
طب نفسي

التكيف مع الأزمات

د.خالد بن حمد الجابر 30 - ربيع الآخر - 1434 هـ| 12 - مارس - 2013

البلوغ عند الفتاة

د.سمية عبده مصطفى حمام28058

الوسواس القهري

رانية طه الودية9111

كيف اهيئ ابني للمدرسة؟!

د.ربيع حسين المصري13934

رهـاب الامتحان

رانية طه الودية9327

العلاج النفسي غير الدوائي

د.خالد بن حمد الجابر11240

متى أحتاج لزيارة العيادة النفسية؟

إيمان بنت سلطان الهزاع12189

الأمراض النفسية

خلود بنت عبدالرحمن المهيزع 11353

الرضى النفسي

د.خالد بن حمد الجابر20349

الاضطرابات السلوكية

د.خالد بن عبد العزيز الحمد6562

حوارات طبية

الحمية والغذاء
طب

الحمية والغذاء

د.رويدة نهاد إدريس 25 - محرم - 1434 هـ| 08 - ديسمبر - 2012


نعمة البصر بين الوقاية والعلاج

د.أشرف خليل الهزايمة26519

صحتك في رمضان

د.عبد العزيز بن محمد بن عبد الله العثمان25924


الحميات الغذائية

د.منى بنت عجيان العجيان2896

العقم والأمراض النسائية..

د.رحاب الصالح50476

الحمل

العنود الدويش14253

صحتنا فى رمضان

د.سمية عبده مصطفى حمام15100

حوارات دعوية

مسائل فقهية
شريعة

مسائل فقهية

د.رقية بنت محمد المحارب 05 - رمضان - 1431 هـ| 14 - أغسطس - 2010

واقع الفتوى في العصر الحالي

الشيخ.محمد المنجد6849

عادات ليست من رمضان

د.رقية بنت محمد المحارب14875

إلا الله تعالى

أ.د.مصطفى بن محمد بن محمود أبو طالب7099

الحج أشهر معلومات

د.رقية بنت محمد المحارب16785

فتاوى علي الهواء

د.نايف بن أحمد بن علي الحمد36328

دور المرأة في الفتن

د.نوال العيد10798

إنه ربي أحسن مثواي

د. سعاد بنت صالح بن سعيد بابقي8772

لبيك شعاري

بدر البدر7424

أنا والدنيا وجهاد الفتن

الشيخ.عبد الله بن عبد الرحمن بن محمد العيادة14033

حوارات إجتماعية

الغيرة في الحياة الزوجية
اجتماعي

الغيرة في الحياة الزوجية

عبدالله أحمد أبوبكر باجعمان 09 - صفر - 1435 هـ| 12 - ديسمبر - 2013

المرأة والعنف الأسري

د.نورة بنت عبدا لله بن محمد العجلان.5554

حقوق السجينات

حنان صبري محمود أبو زيد9947

الذكاء العاطفي

د.يوسف الخاطر27972

المشكلات الأسرية

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي27243

استشارات البنات

وفاء إبراهيم أبا الخيل15852

ثقتي بنفسي .. كيف أنميها ؟

رانية طه الودية7724

بوح .. أسرار .. هموم .. فتيات

د.خالد بن سعود الحليبي5817

الخيانة الأسرية

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي10633

التسويق لمشروعي الصغير

إيمان عبد الله البريدي6861

حوارات مفتوحة

فتاوى النساء

فتاوى النساء

إن من يتصدى لأسئلة النساء يجد أغلبها يدور حول ما ذكرته من مسائل...

د.رقية بنت محمد المحارب 15701
المزيد

مسائل فقهية

مسائل فقهية

إن من يتصدى لأسئلة النساء يجد أغلبها يدور حول مسائل الحيض والاستحاضة...

د.رقية بنت محمد المحارب 13941
المزيد

حسن آداء القرآن وتدبره

حسن آداء القرآن وتدبره

نصحبكم في هذا الحوار في في بيان مقومات وخصائص الأداء الصحيح...

إبراهيم بن سعيد بن حمد الدوسري 13405
المزيد

الرقية الشرعية --  الجزء الثاني

الرقية الشرعية -- الجزء الثاني

د.رقية بنت محمد المحارب 18818
المزيد

واقع الفتوى في العصر الحالي

واقع الفتوى في العصر الحالي

للفتوى في الإسلام منزلة عظيمة و قد تولاها جل و علا ،قال تعالى...

الشيخ.محمد المنجد 6849
المزيد

دور المرأة في الفتن

دور المرأة في الفتن

لا يجادل اثنان في خطورة المرحلة التي تجتازها أمتنا الآن في مسيرة...

د.نوال العيد 10798
المزيد

رحيل عام 1433

رحيل عام 1433

تنقضي الأعوام عام بعد عام .. فاليوم نقف على أعتاب نهاية عام...

منيرة بنت عبدالله القحطاني 8240
المزيد

لبيك شعاري

لبيك شعاري

لبيك شعاري كل مايخص الحج والعمرة ترقبونا

بدر البدر 7424
المزيد

الحج أشهر معلومات

الحج أشهر معلومات

أقبل موسم الحج بخيراته وعظيم فوائدة وقد تميز هذا الموسم باجتماع...

د.رقية بنت محمد المحارب 16785
المزيد

الحج وجو مشبّع بالإيمان

الحج وجو مشبّع بالإيمان

عجباً للحج .. وللحجيج عجباً للزمان تارة .. وللمكان تارات...

الشيخ.عصام بن صالح العويد 13948
المزيد

أنا والدنيا وجهاد الفتن

أنا والدنيا وجهاد الفتن

العاصفة تهب.. ورياح التغيير تلوح في الأفق، والهدف المقصود هي...

الشيخ.عبد الله بن عبد الرحمن بن محمد العيادة 14033
المزيد

فتاوى علي الهواء

فتاوى علي الهواء

ألزم الله من لا يعرف حكمه في النازله أن يسأل أهل العلم: قال تعالى...

د.نايف بن أحمد بن علي الحمد 36328
المزيد