لا يوجد حوار حى الآن حوارات حية

أرشفة الحوارات | كيف اشارك | اقترح موضوع حوار



نحو صيف مستثمر
تعتبر الإجازة الصيفيه أطول وقت مستنزف طوال العام ، و قد تنتهي بأشهرها الثلاث دون إستفاده .. وقد قال الحسن البصري رحمه الله ( ياابن آدم انما أنت أيام فاذا ذهب يومك ذهب بعضك )
وقال ( أدركت أقواما كانوا على أوقاتهم أشد منكم حرصا على دراهمكم ودنانيركم)
لنتعلم في هذا الحوار كيف تنتهي الإجازه ونكون مختلفين في فكرنا وثقافتنا ووعينا .. حتى لا تنتهي الإجازة وتبقى كما كنا لم نتبدل عن بدايتها ..
الثلاثاء 28-يونيو-2005
من 16:00 إلى 18:00 بتوقيت مكة المكرمة| من 13:00 إلى 15:00 بتوقيت جرينتش

عبير أبا الخيل
كيف يمكن للمرأة أن تستفيد من الإنترنت لقضاء الإجازة بشكل يرجع لها ولعائلتها بالفائدة؟
الانترنت عالم من المعلومات، ويمكن للمرأة أن تستفيد من المواقع المتخصصة في شئون المرأة وكذلك المنتديات النسائية فتبادل الأفكار مع بنات جنسها ويمكن أن تسجل في بعض الجامعات المفتوحة أو الأكاديميات عبر الانترنت كما يمكنها أن تحمل الموضوع الذي تريد البحث فيه عن طريق محركات البحث المشهورة. ولكن لا يعني ذلك أن تكب على الانترنت طوال ساعات الإجازة فإن لذلك آثاراً سلبية كثيرة مثل الإدمان على النت الذي له آثاره الصحية والنفسية والاجتماعية والمالية..
فلذا أرى أن تجعل لها هدفاً تحرص على تحصيله وإن أمكن وضع برنامج بالتعاون مع الآخرين كالدورات والدور والمراكز الصيفية فهذا حسن وإن لم يمكن فلتجعل لها برنامجاً شخصياً وليس بالضرورة أن تنجز كل البرنامج فكيفي إنجاز الجزء الأكبر منه، لأن الإجازة فترة راحة والمرأة بحاجة للترويح عن النفس سواء بالسفر مع الأهل للتنزه أو زيارة الأقارب أو أداء العمرة، كما أن الإجازة فترة ركود لدى كثير م الناس فيمكن أن تستغل ذلك بإكساب بعض المهارات للمحيطين بها إذا كانت أكثر منهم نضجاً.
فمثلاً الأم تستطيع تفقد أحوال أولادها فالتي بحاجة لتحسين الخط والإملاء أو المستوى في اللغة الإنجليزية تلحقهم بدورات والذين بحاجة لبناء شخصيتهم وثقتهم بقدراتهم تلحقهم بدورات أو معسكرات ومخيمات صيفية تحت رقابة وإشراف الفضلاء من الأساتذة.. وهكذا.
عبير أبا الخيل
الكل يحاول أن يقدم خدماته لجذب القارئ والمتصفح بالإجازة كمواقع السياحة والمنتديات، برأيكِ ما هي الضوابط التي يمكن للفتاة أثناء تصفحها أن تتقيد بها حتى تصل لأقصى استفادة منها؟
أولاً: تضع نصب عينيها تقوى الله ومراقبته لها فالدخول في الشاة مع الشباب أو التداول مع الشباب في المنتديات بما يكون فيه فتنة لها تبتعد عنه.
ثانياً: تحدد وقتاً معيناً للدخول إلى المواقع ولا تجلس دون تحديد فقد يطول المجلس ويضيع الوقت دون فائدة تذكر.
ثالثاً: تجتنب الأوقات التي فيها عبادة أو لأفضلية العبادة كالثلث الأخير من الليل.
رابعاً: تحاول الاندماج مع مجموعة خيرة لقضاء الأوقات معهم فيما ينفعها في الدنيا والآخرة.

خامساً: من المهم جداً أن تضع عندها في المفضلة المواقع الجيدة بحيث يسهل الدخول لها.. وكذلك تختار أحدها لتكون الصفحة الرئيسية للبدء..
سادساً: يمكن أن تضع على عاتقها انتقاء أجود ما في المواقع وتعرضه على صديقاتها أو قريباتها لتعم الفائدة.

حائره
أعتادت عائلتي السفر لبلاد الكفار في كل اجازه وانا والله أتضايق من السفر معهم كثيراً بدء من حجابي الذي يجبروني على نزعه حتى لا احرجهم والفت الأنظار لهم .. وكذلك امور أخرى كثيره لذلك هل اجلس في البيت عند الخادمه والسائق وأتحجج بعملي وبأني لم أستطع أخذ إجازه ؟ فهل يعتبر هذا عصيان لعائلتي وكذب عليهم ؟ أرجو من الدكتوره الغاليه رقيه أن تدعوا لهم ولي .

إذا كان الحال كما ذكرتي وأنهم يجبرونك على نزع الحجاب فلا تسافري معهم وحاولي ثنيهم عن السفر، وإذا لم تجدي استجابة فإن كان لك اقارب كالأخوات أو الإخوان فأنصحك بالذهاب عندهم وإن كنت كما ذكرت موظفة وذات استقلالية وليس عليك خوف في البيت فتحجبي بالعمل واستأنسي ببعض أقاربك ليكون معك في البيت إن أمكن وإلا فلا عليك وحاولي أن تستغلي وقتك في البيت بتعلم ما ينفعك وبحضور الدروس العلمية في المساء وكوني حريصة على نفسك باتخاذ الحيطة والحذر بغلق الأبواب قبل النوم وفي أوقات هدأة الناس.. حفظك الله ورزقك الزوج الصالح.
فاطمة
اريد استغلال وقت ابنائي فى الاجازه لااعرف كيف واريد ان اغطي جميع الجوانب معهم من اناحية الدينيه والاجتماعية والثقافية ....محتاره اعمارهم تتراوح بين 7-10 سنوات
من الجيد أهتمامك بذلك وتفكيرك الجاد لإسغلال وقت الإجازة بما ينفع إذا كنت ستقضين وقتك الصيفي في بلدك فلديك عدد من المراكز الصباحية والمسائية المتنوعة منها ما يعني بتحفيظ القرآن كالدور وما يعتنى بتزويدهم بالمهارات كالمراكز الصيفية التابعة لوزارة التربية و التعليم منها أيضا المراكز الرياضية بالنسبة للصبيان و أحرصي على المراكز ذات الطابع المنضبط بضابط الشرع الحافظ أهله على أداء الصلاة يوجد في الرياض عدد منها مثل مركز آسيا إذا كان لديك صبيان يرغبون في تعلم السابحة كما يمكن إلحاقهم بالتدريب على الخيل مثلاً ، لقوله صلى الله عليه وسلم ( علموا أبنائكم السباحة و الرماية و ركوب الخيل ) و من المهم أن تجعلي لك جلسة تربوية على بعض الكتب التي غرس الفضيلة ككتب السيرة و تحاولين تبسيط الأسلوب و تقريب المعاني لهم كما يوجد بعض المناشط التي تعتني بالصغار مثل الندوة العالمية ومؤسسة الإعمار ومؤسسة مكة وربما يكون في المناطق الأخرى أنشطة مشابهة أحرصي على الإنضمام لأحد هذه المراكز وسجلي أولادك فيها .

أم محمد
كيف اساعد اطفالى على حفظ القران وبث روح الحماس لديهم وهم لايريدون اذهاب الى حلقة تحفيظ

الأطفال يحتاجون إلى صحبة يرتاحون لها أتصلي بوالده صديقة بنتك وأنظري أين ستسجل و أقترحي على أبنتك أن تسجل معها ، أو أتفقي مع بعض قريباتك لتسجلي بناتك مع بناتهم وفي ذلك حافز كبير لهم بالإضافة إلى أنه يمكن أن تعديهم بمكافأة في نهاية الأسبوع تمشية أو هدية أو مبلغ مالي يحمسهم ، حاولي أيضاً التسميع لهم والجلوس معهم والتسابق في الحفظ بينك وبينهم ، وأعلمي أنهم لن يكونوا سواء في الهمة و أشتري لهم مسجلاً خاصاً و أنتقي قارئاً جيدا أسمعيهم أياه بإستمرار و سيحبون الحفظ و إذا وجت صدوداً فلا تقلقي فكل ميسر لما خلق له .
أم سميره
ما أفضل ما نقضي به الفراغ هل هو بالدروس العلميه ؟ أم بإعطاء الفتيات بعض الدورات .. حيث أنني مدربه ويريدون بعض المراكز الإسلاميه في بلدي أن اعمل لديهم دورات وإذا وافقت على واحد سأحرج لو رفضت آخر ولكنني أحتاج للعلم الشرعي وربما لا استطيع التوفيق بينهما لأن الإعداد للدورات سيستنفذ الوقت مني .
المؤمن القوي خير من المؤمن الضعيف وفي كلٍ خير إن العطاء يعينك على الأخذ، فأعطي الدورات التي يمكن أن تفيد في المراكز ولا تهدري كل وقتك فيها بل أكتفي بالضروري منها، والتحقي في الإجازة بدورة شرعية تفيدك أو بدروس علمية تحتاجين إليها واعلمي أن أخذك للعلم الشرعي أهم ولكن إذا لم يكن تعارض فما المانع..

أم خالد
دي فتيات في سن المراهقة ماهى انسب الطرق التقليل من مشاهده التلفاز حيث ان أغلب وقتهم عنده واستغلال وقت الاجازه بشى مفيد يعود عليهم بنفع
أختي أم خالد أني ربة البيت وتستطعين التحكم في الوقت الذي يشاهد فيه بناتك التلفزيون وفي القنوات أيضاً إذا كان لديك قنوات فحاولي التخلص منها واستبدلهيا بقناة المجد فأنها أفضل وهي مفيدة وتعطي علماً وخبراً وترفيها بريئاً .. كما أنصحك بأن تقومي بأشراكهن في بعض الأعمال بطريقة محببة لهن مثل عمل الطبخات عمل تعديل في ديكور المنزل عمل دروس قصيرة في السيرة وشرح الأحاديث و التفسير وهكذا .
تهاني
هل توجد مراكز تساعد على قضاء وقت الفراغ مع مرعاه الناحيه الشرعية فيها غير دور التحفيظ

نعم بحمدالله كثيرة فالمراكز الصيفية التابعة للوزارة ( وزارة التربية والتعليم ) الإدارة العامة لنشاط الطالبات ومؤسسة الإعمار ومؤسسة مكة والندوة العالمية للشباب الإسلامي و مراكز التعليم الأخرى كمراكز تعليم الحاسب و اللغة الإنجليزية ومهارات الطبخ و التجميل و الدورات القصيرة ، التي بها مراكز التدريب ويشارك موقع لها أون لاين ببعضها ، ويمكن متابعة المنتدى .
أم البنات - الدمام
لقد تعبت كثيييرا مع بناتي وهن بعمر الـ 15 وعمر الـ12 أريد منهن أن يشاركن بمراكز إسلاميه نافعه لكنهم يرفضووون يريدون الإشتراك بأحد المراكز علما ان هذا المركز لا يعطي دروس شرعيه ولا قرآن فقط دورات حاسب وإنجلزي ودورات في البرمجه إضافة إلى أن المسجلات فيه غير ملتزات دينياً من وجود مخالفات كالبنطال والنمص والموسيقى وغيرهم . هل أجبر بناتي على المراكز الهادفه أم أتركهن خصوصا أنهن في سن المراهقه وإجبارهن ربما يولد لديهن ضغطا معينا .
أختي الكريمة:
أسأل الله أن يصلح لك ذريتك دعي لبناتك حرية الاختيار وإذا لم يكن لهن رغبة في الدروس العلمية فالإجبار لا يأتي بنتيجة،
امنحيهما الفرصة لاختيار الدورات اللاتي يردنها وحاولي أن تأخذينهم معك بعض المحاضرات المؤثرة لأنها ربماتكون بداية خير لهن.
حاولي أيضاً أن تعرفيهما على بعض الداعيات أو الصديقات ذوات التعامل الجذاب والشخصية المحبوبة لأنهن في هذا السن لا يقبلن
إلا ممن يرينه قدوة.
وأنا أعرف أن عندكم في الدمام عدد من الحلقات الجيدة التي يقوم عليها الأخيار.
المعذبة
الجميع في سفرهم مشغولون بالركض وراء حطام دنيا فكيف نجعله سفر وعبادة

أولاً: حاولي تصحيح النية لك ولهم.
ثانياً: احملي هم الدعوة وحمليهم إياها.
ثالثاً: ابذلي جهدك في التفكير في وسائل دعوية تبذلينها في السفر لمن يرافقك، وحاولي اقتراح هذه الأساليب عليهم وليكن معك بعض الكتب والأشرطة لتوزيع الدعوى، كذلك بعض المسابقات والفوائد اللطيفة.
رابعاً: احتسبي الأجر في سفرك إذا كان يحقق شيئاً مما أمرنا به أو حثنا رسولنا عليه كصلة الأرحام أوتفقد المراكز الإسلامية والتعرف
على أخوات فاضلات داعيات هناك وإن لم يكن هذا ولا ذاك فلا تغرب شمس اليوم إلا وقد عملت عملاً خيراً من عبادة أو ذكر،
وإذا كان السفر للترفيه والتمشية فقط فهو مباح ما دام في بلاد الإسلام، وهو محرم لبلاد الكفر لقوله - صلى الله عليه وسلم -:
(أنا برئ ممن قام بين ظهراني المشركين)
ومن هذه العجالة أقول اجتهدي في البحث في المواقع الالكترونية عن أفكار مفيدة تنفعك في السفر، واقتني ما خف حمله وعظم نفعه الموسوعات العلمية الشاملة
لعدد من العلوم الشرعية بحيث تتصفحين ما تريدين بأسرع وقت كموسوعة هبة الجزيرة مثلاً..
التالي » « السابق 1 2 3
« الأول    ( النتائج 1 - 10 من 26 )    الأخير »