الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


08 - ربيع أول - 1433 هـ:: 01 - فبراير - 2012

قد يصبح الطفل مريضا نفسيا بسبب أمه!


السائلة:فاطمه ا م

الإستشارة:أروى درهم محمد الحداء

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
منذ زمن وأنا أحاول أن أطرح هذه المشكلة لكن الموقع لا يسمح بسبب الاكتفاء، والآن انتظرته ليوم جديد كي أطرح ما يؤرقني، أنا حددت أنها مشكلة نفسية. والباقي أتركه لكم .... شاكرة حسن تعاونكم.
المشكلة لا تخصني شخصيا لكنها لأحد أقربائي.
طفل عمره أربع سنوات ترتيبه بين عائلته له أخت تكبره بسنة وأخت أخرى عمرها سنة ونصف.
هذا الطفل ابن أخي. أم هذا الطفل تربت في حضن جدتها أم والدها  بسبب انفصال أبويها وهي ذات عشره أيام، تربت عند جدتها التي هي جدتي أم والدتي  يعني البنت بنت خالي وزوجة أخي، المهم المشكلة الآن تخص الطفل وأمه هي لا تعامله بالحسنى وكأنه ليس ابنها بالرغم من أنها تحب البنات وتدلعهم، لكنها لا تحبه.. آسفة لأني أكتب ذلك فأنا أرى ما تفعله  به أنها لا تحبه.
من جرائمها.. تحبسه في غرفة وحدة لمدة طويلة قد تكون نصف نهار أو نهار كامل لا تعتني بنظافته مثل البنات لا تلبسه أجمل الثياب مثل البنات فهي تهتم بالبنات أكثر تذهب إلى السوق وتشتري للبنات كل شيء من إلى وهو تبخل عليه بلعبه يفرح بها لا يمتلك ألعابا، الألعاب كلها للبنت الكبيرة ينام وحده في غرفة دامسة الظلام وأي فعل يلاقي ضربا وصفقات على الوجه لا تدافع عنه أخته تضربه وتخدش وجهه والأم لا مانع عندها جسم الطفل مشوه من الضرب والعض والخدش هو ينام وحده والبنات مع الأم على سريرها لأن الأب غير موجود نظام عمله طوال الأسبوع في مدينه أخرى فقط يأتي الجمعة الطفل يأكل كثير جدا، جدا، جدا.
بالرغم من أن وزنه طبيعي. أنا وأخواتي نستغرب ذلك لماذا يأكل كثيرا؟ ولا يشبع ويشرب ماء كثيرا؟
وكثير الكلام والسؤال. ما هذا؟ ولماذا؟ حتى أننا نمل منه بسبب كلامه الزائد.
أخته تذهب للروضة ويبقى الصباح وحده لأن الأم تنام مع الطفلة الصغيرة إلى مجيء أخته من الروضة يبقى وحده ليس نائما  إنما محبوسا في غرفته لأنها نائمة ولا تريد إزعاجا لأنها تسهر طوال الليل إلى الصباح بعد الظهر تخرجه.
وإذا خرج وعمل مشكلة ترجعه إلى غرفته كي ترتاح منه والبنت تسرح وتمرح في المنزل وهو ينظر من تحت الباب ولا يأتي المغرب وإلا وتناوله العشاء وتحبسه كي ينام.
وزياراتها في الصباح مثلا البنت في الروضة وهو محبوس في غرفته وهي تأخذ الصغيرة وتخرج وتتأخر جدا عليه.
وفي المساء محبوس كي ينام والبنت تنام في غرفتها وهي تأخذ الصغيرة وتخرج......محروم حتى من الخروج هذا غير الكثير لا يحضرني الآن.
محاولاتي..
استدعيتها لبيتي وكلمتها  انتبهي للطفل راعيه مثل أخواته حني عليه لا تحبسيه وحده يصبح مريضا نفسيا  يؤثر ذلك عليه لا حياة لمن تنادي اجتمعنا أنا وأخواتي وناقشنا الموضوع واتفقنا أن نكلم أخينا والد الطفل، اجتمعنا به وأخبرناه قال أنا أعلم ذلك وأقول لها لا تفعلي هكذا لكن لا حياة لمن تنادي أخبرت أبي جد الطفل كلمها ثم عصبت علينا لا تتدخلوا في حياتي وتربيتي لأبنائي الطفل الآن أصبح يتبول لا إراديا في أي مكان يذهب وأمه تضربه ضربا مبرحا على فعلته وسلطت النار على قدمه حرقتها، حرقتها ؟
أنا خائفة على الطفل لأنه إذا كبر سيصبح مريضا نفسيا بسبب ما عاناه، قد تكون الأم مريضة نفسيا لكن ما نوع هذا المرض؟ وهي تعامل بناتها بالحسنى؟ لماذا فقط الولد؟ الأم لم تكمل دراستها توقفت بعد أخذ المتوسطة والأب لم يكمل المتوسطة والضحية طفل
أريد منكم المشورة ما العمل؟ وهل تحتاج هذه الأم إلى علاج نفسي؟ وكيف أجعل هذا الطفل ينسى ما مضى؟
آسفة أن كلامي غير مرتب  لكن الأهم أن أحصل على علاج لهذه الحالة، شاكره لكم تعاونكم،  والسلام عليكم.


الإجابة

و عليكم والسلام رحمة الله وبركاته
بداية أشكر لك تواصلك عبر موقعنا الإلكتروني لها أون لاين وأثمن لك هذا التواصل .
عزيزتي فاطمة:
لقد قرأت رسالتك أكثر من مرة واندهشت كثيرا من تلك الأم التي لا تشفق على طفلها الصغير, واستغربت من الوحشية التي وصلت لها لدرجة أنها تستخدم معه العنف الجسدي وتقوم بإحراق جسده.
عزيزتي فاطمة:
عيش هذه المرأة مع جدتها وحرمانها من عطف الأب وحنان الأم بسبب انفصالهما, كون لديها شعورا بالانتقام من طفلها بسبب خبرات سابقة مرت بها في طفولتها.
وهذا قد يكون فيه دلالة أو استشفاف بأنه كان لها أخوة بنين تنظر إليهم أنهم قد عوملوا أفضل منها وفضلوا في تلك المرحلة عليها, لهذا تولد لها شعور الانتقام من البنين والعطف على البنات.
وهذا هو واقعها حسب ما وردني في رسالتك.
عزيزتي فاطمة:
دافع الانتقام عند زوجة أخيك نتيجة شيء يدور في عقلها الباطن تترجمه بتعذيب هذا الطفل البريء الذي ليس له علاقة بماضيها ولم يكن له يد بكآبتها وعيشها في طفولتها فهو لم يزاحمها سريرها ولم يأكل حلوتها ولم ينتزع سعادتها ولم يأخذ لعبتها.
فعليها أن تعي كل هذا, لأنها ترتكب جريمة بشعة بحق هذا الطفل البريء المسكين الذي لا حول له ولا قوة إلا أنه أصبح ابنها.
عزيزتي فاطمة:
إن أكل الطفل وشربه بكثرة ممكن أن يعرض على طبيب قد يكون من بعض الديدان فلا داعي للخوف.
 وبخصوص كثرة سؤال الطفل هذا يدل على ذكاء الطفل من وجهة نظر التربويين وعلماء النفس وهذه المرحلة من حياة الطفل تعد بمثابة البحث عن إجابة لك سؤال فهو يتأمل كل شيء من حوله ويريد أن يفهم  كل ما يتأمل بعينيه الصغيرتين فكوني صبورة معه مقنعة بإجاباتك له.
وعليه أنصحك بالآتي:
أولا : يجب أن تحاولوا أنفاذ هذا الطفل المسكين من تصرفات والدته عن طريق اجتماع العائلة وولدي الطفل وتهديد الأم إن لم تكف عن تلك التصرفات بالتبليغ عنها للجهات المختصة.
ثانياً: عليكن الضغط على والد الطفل بأن يجد حلا للمشكلة بأقرب وقت ممكن قبل أن يحدث للطفل شيء من حبسه في الظلام وتركه بلا طعام وماء لأنه أمانه في أعناق كل الذين يعرفون قصة معاناته" إن الله حرم الظلم على نفسه وجعله محرما بينكم " .
ثالثاً : محاولة إقناع الزوج بعرض زوجته على طبيب نفسي من أجل مساعدتها إذا كانت تمر بأزمة نفسية.
رابعاً: محاولة أخذ الطفل إلى بيت جده بين فترة وأخرى والاهتمام به ومعاملة الطفل لذاته وطفولته بغض النظر عن الاختلافات الأسرية مع أمه.
خامساً: مساعدة الطفل أن يعيش طفولته من خلال الذهاب به إلى الملاهي ومقابلة أطفال من عمره واللعب معهم وتكوين علاقات صداقة معهم وكذلك أطفال العائلة وفي حال أصبح الطفل مهيئا للدراسة عليكم تسجيله بروضة أو تمهيدي ليخرج من الأجواء الوحشية التي فرضتها عليه أمه.
سادساً: إعطاء الطفل أشياء تساعده على أن يؤنس وحدته وتنسيه قسوة أمه مثل شراء الألعاب التي يحبها بين فترة وأخري, شراء ألعاب إلكترونية وألعاب تساعد على التفكير والإبداع.
هذا وبالله التوفيق. سأله المولى أن يفرج همكم وأن ينفس على صغيركم, ويهدي أمه أنه ولى ذلك والقادر عليه.



زيارات الإستشارة:7414 | استشارات المستشار: 366

استشارات متشابهة


    الإستشارات الدعوية

    صديقتي أقامت علاقة حب على النت!
    عقبات في طريق الداعيات

    صديقتي أقامت علاقة حب على النت!

    فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي 09 - محرم - 1430 هـ| 06 - يناير - 2009



    الدعوة والتجديد

    لم أستطع مسامحة من سرقتني!

    هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )9830


    استشارات محببة

    قررت أن أبدأ الدراسة لكن ليس لدي اندفاعية!
    الإستشارات التربوية

    قررت أن أبدأ الدراسة لكن ليس لدي اندفاعية!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأنا شاب عمري 19 سنة أدرس المرحلة...

    فاطمة بنت موسى العبدالله3892
    المزيد

    هل أحول للشريعة أم أكمل في الدراسات الإسلامية؟
    الإستشارات التربوية

    هل أحول للشريعة أم أكمل في الدراسات الإسلامية؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...rnجزاكم الله خيراً على ما...

    د.سعد بن محمد الفياض3896
    المزيد

    ما هي حدود الوجه الواجب غسله في الوضوء?
    الأسئلة الشرعية

    ما هي حدود الوجه الواجب غسله في الوضوء?

    السلام عليكم ورحمة الله..rnأرجو الإجابة على سؤالي بسرعة.. وجزاكم...

    د.فيصل بن صالح العشيوان3896
    المزيد

    هل أكمل الامتياز أم أتركه وألتحق بدور تحفيظ القرآن؟
    الإستشارات التربوية

    هل أكمل الامتياز أم أتركه وألتحق بدور تحفيظ القرآن؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. أنا فتاه عمري 23 سنة، وآخر...

    د.مبروك بهي الدين رمضان3896
    المزيد

    قالت لي ابنتي : أنتم تأخذون نقودنا ولا تردوها لنا!!!
    الإستشارات التربوية

    قالت لي ابنتي : أنتم تأخذون نقودنا ولا تردوها لنا!!!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rnأشكركم جدا على خدماتكم الجليلة،...

    د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف3897
    المزيد

    كيف أوضح لطفلي الحقيقة؟
    الإستشارات التربوية

    كيف أوضح لطفلي الحقيقة؟

    السلام عيكم ورحمة الله وبركاته..rn أنا امرأة متزوجة زوجي...

    د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف3897
    المزيد

    هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?
    الاستشارات الاجتماعية

    هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة بعمر الـ19 عاما،...

    طالب عبدالكريم بن طالب3897
    المزيد

    شخصية ولدي أصبحت ضعيفة ومستواه في تراجع!
    الإستشارات التربوية

    شخصية ولدي أصبحت ضعيفة ومستواه في تراجع!

    السلام عليكم.. من بعد السلام.. لدي ولد في الثالثة عشر تراجع...

    أماني محمد أحمد داود3897
    المزيد

    زوجي يؤثر الآخرين خاصة من أقاربه!
    الاستشارات الاجتماعية

    زوجي يؤثر الآخرين خاصة من أقاربه!

    السلام عليكم و بعد أنا...

    مها زكريا الأنصاري3897
    المزيد

    أبحث عن شريكة حياتي بجدّ وقوّة ولم أوفّق إلى الآن !!
    الاستشارات الاجتماعية

    أبحث عن شريكة حياتي بجدّ وقوّة ولم أوفّق إلى الآن !!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحيّة طيّبة لكم وأشكركم على...

    رفعة طويلع المطيري3897
    المزيد