الاستشارات الاجتماعية » قضايا بنات » البنات ومشكلات الأسرة


02 - جمادى الآخرة - 1435 هـ:: 03 - ابريل - 2014

حاولت أن أقنع أبي وأمي بأن أنتظر زميلي لكنهم رفضوا!


السائلة:امة الله

الإستشارة:سميحة محمود غريب

السلام عليكم ورحمة الله..
أنا فتاة 23 من عمرى، من حوالي شهر ونصف بدأت أعمل وفي أول يوم لي في عملي قابلت زميلا شخصا مهذبا وابن أصل وشعرت بانجذاب نحوه كما شعر هو بنفس الانجذاب لي وصارحني هو بذلك ولكن هو شاب في سني فهو مازال يبدأ حياته مثلي ونحن ما زلنا تحت التدريب أي أننا لا نتسلم راتبا شهريا وأخبرني بأنه يريدني أن أنتظر حتى يبدأ في المرتب ويحدد عمله وهذا بعد 5 شهور ووقتها سيتقدم لخطبتي.. ولكن أنا تقدم لخطبتي شخص آخر يكبرني خمسة أعوام وجاهز للزواج ومعنا في نفس العمل فأخبرت زميلي بذلك وأني ماذا أفعل فحاول أن يقنع أهله لكن أباه رفض ذلك وقال له لا بد أن تنتظر حتى تبدأ في العمل الفعلي وأخبرني بذلك وهو متأثر وأخذ يقنعني مرارا وتكرارا بأن أنتظره.. وأنا بصراحة أحبه جدا وأشعر بأني سأكون سعيدة معه وأن هذا من أبحث عنه.. بكل صفاته.. مع العلم أنه لازال لا يمتلك شقة.. ولكن أمي وأبي يريدونني أن لا أنتظره وأن أقبل العريس الآخر هو شخص جيد نوعا ما ولكن أنا لا أشعر نحوه بأي إحساس ولا أعلم ماذا أفعل؟ هل أنتظر من أنجذب إليه وينجذب لي خمسة أشهر مع العلم بكثرة العرسان الذين يتقدموا لخطبتي.. أم أقبل العريس الآخر وأنا لا أحبه.

عمر المشكلة
شهر

في اعتقادك ما هي أسباب المشكلة؟
أني انجذبت لشخص في سني فهو مازال يبدأ حياته وغير جاهز للزواج..

في اعتقادك ما هي الأسباب التي أدت إلى تفاقم المشكلة؟
وجود عرسان كثر يتقدمون لخطبتي مما يجعل موضوع انتظاره صعب جدا وأبي وأمي سيرفضون ذلك.. ووجود عريس مناسب آخر بلغة العقل..!!

ما هي الإجراءات التي قمت بها لحل المشكلة؟
حاولت أن أقنع أبي وأمي بأن أنتظر زميلي ولكن هم يرفضون ذلك..


الإجابة

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا..
أما بعد.
في البداية نرحب بكِ على صفحة الاستشارات بموقع لها أون لاين، وندعو الله سبحانه وتعالى أن يقدر لك الخير حيث كان ثم يرضيك به، كما نشكرك على حسن ظنك بموقعنا الكريم، وأسأل الله سبحانه وتعالى التوفيق في الرد على رسالتك.
ابنتي الحبيبة.. نشكرك على المبادرة إلى الاستشارة في هذا الموضوع، فهذا يدل على رجاحة عقلك واتزان تفكيرك، فكل أمر يستشار ويستخار فيه ويحكم فيه العقل يكون بإذن الله فيه التوفيق والفلاح. ولهذا سيكون حديثي معك مبنيا على العقل والإقناع من خلال حوار بيننا.
عزيزتي.. بدأت رسالتك أنك (قابلت زميلا شخصا مهذبا وابن أصل) حدث هذا عندما ذهبت لاستلام عملك الجديد، ومن أول يوم (شعرت بانجذاب نحوه)! فكيف لإنسان أن يُقيّم شخصا بأنه مهذب وصاحب خلق لمجرد رؤيته؟
لابد أن تعلمي أن اختيار الخاطب يحتاج معرفة الكثير من سماته وصفاته وأخلاقه ودينه والسؤال عنه في محيط سكنه ومعارفه، كما يكون التعارف بين الأهل والوقوف على بيئته وأسلوب تعامله مع الآخرين، وليس هكذا يتم الانجذاب بمجرد الرؤية وتخيل أن هذا هو الحب الذي يؤسس عليه زواج ناجح.
الزواج يا بنيتي يحتاج لتوافر عدة عوامل حتي يبشر بزواج ناجح، فهو رحلة عمر، ورحلة العمر تحتاج لتفكير عميق ومعرفة هل هذا الشخص تتوافر فيه ما أشار إليه الرسول الكريم حينما وضع الأسس التي يجب أن تتوافر فيمن توافق عليه الفتاة العاقلة حين التفكير في الزواج، وهو الدين والخلق. لهذا أريد منك أن يكون أساس اختيارك مبنيا على هذا الأساس. وأضيفي إلى ذلك أن يكون الخاطب كفؤا لك من الناحية الثقافية والاجتماعية على قدر الإمكان، وليس معنى كلامي التطابق الكامل ولكن على قدر الإمكان، ومن الممكن التنازل عن شيء مقابل وجود صفات ذات قوة تدعم الزواج. كما يجب أن يكون الخاطب قادرا على الكسب لأن الزواج مسؤولية، والزوج عليه تجهيز بيت مناسب لزوجته، كما عليه الإنفاق على أسرته الجديدة.
فهل زميلك في العمل على خلق ودين؟
وهل هو قادر على تأسيس بيت الزوجية؟
فإذا كان زميلك على خلق ودين، فواضح من رسالتك أنه غير قادر على تأسيس بيت الزوجية، كما هو واضح أيضا أن أهله غير قادرين على مساعدته فضلا على أنهم أصلا يرفضون ارتباطه في الوقت الراهن (أبوه رفض ذلك). وهذا منطق مقبول، فالأب يفكر بعقله من واقع إمكاناته وإمكانات ابنه، والأمر ليس مرهون بالانتظار مدة خمسة أشهر لتسلم راتبه حتى يتم التقدم للخطبة. فمن يتقدم للخطبة لابد أن تكون الرؤية واضحة أمامه؛ ما هي مدة الخطبة؟ وكيف يستطيع الحصول على شقة؟ وكيف يؤسسها؟ وإن تعذر الحصول على شقة في الوقت الحالي، ما هي المدة التي يستطيع خلالها الحصول على شقة؟ وإن تعذر كل ذلك، هل بالإمكان الزواج مع أهله؟ وهل يقبل أهله بمثل هذا العرض؟ وهل يوافق أهلك على تزويجك مع أهله؟ كل تلك الأسئلة أعرضها عليك حتى تقيسي الأمر بالعقل وليس بالعاطفة. فهو كما ذكرت لم يستطع إقناع أهله بفكرة زواجه في الوقت الحالي، فكيف يقتنع أهلك بمجرد ارتباطك بشخص أمر زواجه غير واضح وأي تفكير في المستقبل مملوء بالضباب.
ابنتي العاقلة.. البيوت لا تبنى على الحب فقط؛ رغم تحفظي على هذه الكلمة، فالحب يأتي تحت مظلة الزواج وبدوام العشرة بين الزوجين.. وكثيرا ما تم فسخ للخطبة بعد تعذر إتمام الزواج، وقتها تكون الفتاة هي الخاسرة دائما لتعلق قلبها وانهيار أحلامها.. فاحذري ابنتي الكريمة من التعرض لكل تلك المشاكل والمغامرة بمستقبلك لمجرد وهم سيزول سريعا بمجرد ارتباطك في مشروع زواج ناجح ومتكافئ.
ابنتي.. القدرة المادية شرط لقبول الخاطب، ولهذا قال الرسول الكريم صلي الله عليه وسلم ناصحا الشباب: "من استطاع منكم الباءة فليتزوج". وتذكري يا عزيزتي قصة فاطمة بنت قيس رضي الله عنها حينما استشارت رسول الله صلي الله عليه وسلم فيمن تقدم لخطبتها، فقال لها عليه السلام: "أما أبو جهم فكان لا يضع العصا عن عاتقه، وأما معاوية فصعلوك لا مال له أنكحي أسامة". وهنا نجد الرسول صلي الله عليه وسلم يبين أن المانع من قبول معاوية أنه لا مال له. فالزواج مسؤولية وواجبات وحقوق، ووجود المال ضروري لتكوين بيت الزوجية واستكمال المعاش وتلبية الطلبات.
لهذا نصيحتي لك - ابنتي الحبيبة- أن تقبلي من يتقدم إليك من أصحاب الدين والخلق، والقادر على تحمل أعباء الحياة وحمل المسؤولية، ولا تضيعي الفرص الجيدة، فالفرص الجيدة ربما تأتي ولا تعود والعمر يتقدم. كما أنصحك بعدم التمادي في الحديث مع زميلك في العمل حتى لا يزداد انشغالك به، كما أن مثل هذه الحوارات منهي عنها شرعا وتستوجب منك التوقف تماما عنها وكثرة الاستغفار، وإن قدر الله تعالى وتم قبول الشخص الآخر المتقدم لك، فنصيحتي لك ترك هذا العمل حتى لا يكون تواجد زميلك الأول أمامك بصفة دائمة سببا في انشغالك به وغياب سعادتك.
كما أنصحك بكثرة الاستغفار واللجوء إلى الله والدعاء أن يرزقك الزوج الصالح الذي يحفظ عليك دينك ودنياك.
وفي الختام.. نسأل الله أن يقدر لك الخير ثم يرضيك به، وأن يلهمك السداد والرشاد، إنه ولي ذلك والقادر عليه، ونحن في انتظار جديد أخبارك فطمئنينا عليك.

عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في الأعلى على اليسار.. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه



زيارات الإستشارة:4266 | استشارات المستشار: 487


استشارات محببة

أخاف أن تتطور علاقاته مع وازع الشهوة!
الإستشارات التربوية

أخاف أن تتطور علاقاته مع وازع الشهوة!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأرجو أن تفيدوني في حيرتي ...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك4256
المزيد

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?
الاستشارات الاجتماعية

هل أكون مع (الناس ماذا يقولون) أم مع راحتي النفسية?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أنا فتاة بعمر الـ19 عاما،...

طالب عبدالكريم بن طالب4256
المزيد

نفسيّتي تتدهور وأشعر أنّني أضيّع زوجي بنفوري!
الاستشارات النفسية

نفسيّتي تتدهور وأشعر أنّني أضيّع زوجي بنفوري!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لديّ ابنتان وولد ، تزوّجت في...

رفعة طويلع المطيري4256
المزيد

طال الانتظار وما عدت أتحمل!!
الاستشارات الاجتماعية

طال الانتظار وما عدت أتحمل!!

السلام عليكم ورحمة الله... rnأنا فتاة عمري 32 سنة، لقد خطبني...

د.مبروك بهي الدين رمضان4257
المزيد

أرشدوني إلى طريقة سليمة للمذاكرة!
الإستشارات التربوية

أرشدوني إلى طريقة سليمة للمذاكرة!

السلام وعليكم ورحمة الله وبركاته rnأنا طالبة في الصف الأول متوسط...

عصام حسين ضاهر4257
المزيد

هل أسحب البلاك بييري من ابني إن نزل مستواه؟
الإستشارات التربوية

هل أسحب البلاك بييري من ابني إن نزل مستواه؟

السلام عليكم ورحمة الله.. rnأتمنى أسمع ردكم قريبا جزاكم الله...

د.مبروك بهي الدين رمضان4257
المزيد

هل أؤكد تسجيلي في هذه الدورة؟
الإستشارات التربوية

هل أؤكد تسجيلي في هذه الدورة؟

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته..rnأنا خريجة نظم معلومات...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف4257
المزيد

طفلتي تتكلم بكلمات غير مفهومة!
الإستشارات التربوية

طفلتي تتكلم بكلمات غير مفهومة!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnبداية أشكركم على موقعكم الرائع...

فاطمة بنت موسى العبدالله4257
المزيد

أصبحت كثيرة الخروج حتى أثير غيرته وأشعره بالذنب!
الاستشارات الاجتماعية

أصبحت كثيرة الخروج حتى أثير غيرته وأشعره بالذنب!

السلام عليكم.. اكتشفت خيانة زوجي، واعتذر وانتهي الموضوع، لكنه...

نورة العواد4257
المزيد

احتار كثيراً في نهاية الدورة!
الأسئلة الشرعية

احتار كثيراً في نهاية الدورة!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. أحتار كثيراً في نهاية الدورة...

الشيخ.هتلان بن علي بن هتلان الهتلان4257
المزيد